روابط للدخول

انتقادات لاستبدال حكيم شاكر بمطنش لقيادة الاولمبي


المنتخب الاولمبي العراقي(من الارشيف)

المنتخب الاولمبي العراقي(من الارشيف)

انتقد مراقبون للشأن الرياضي ومتخصصون، تعيين اتحاد الكرة المنحل المدرب حكيم شاكر لقيادة المنتخب الاولمبي في نهائيات كاس آسيا المقرر في 25 كانون الثاني الجاري، خلفا للمدرب هادي مطنش الذي قاد المنتخب الاولمبي تحت سن 22 عاما في بطولة غرب اسيا الاخيرة.

وعزا الاتحاد سبب التغيير الى عدم امتلاك مطنش شهادة A التدريبية التي يشدد عليها الاتحاد الاسيوي كشرط لتعيين المدربين لبطولاته الرسمية.

وتركزت الانتقادات على سبب عدم أخذ الاتحاد شرط شهادة A التدريبية كاساس عند اختيار مدربي المنتخبات في هكذا بطولات.

وأكد المدرب حسن احمد ان المدربين والاتحاد يعلمون بهذا الشرط منذ عام 2007، منتقدا الاتحاد لتركيزه فقط على حكيم شاكر، الذي كلف بتدريب جميع المنتخبات: الوطني، والاولمبي، والشباب.
واوضح عضو الاتحاد المنحل كامل زغير ان الاتحاد لم يكن يعلم عدم امتلاك المدرب هادي مطنش شهادة Aالتدريبية، وكانوا يتوقعون انه لديه مثل هذه الشهادة لأنه مدرب كبير وقاد عدة فرق محلية بعضها فاز بكأس الدوري.

واعرب زغير عن تفاؤله بقدرة حكيم شاكر على قيادة المنتخب الاولمبي في بطولة اسيا وتحقيق نتائج جيدة.

الى ذلك أوضح الصحفي الرياضي عدنان لفتة انه اذا كان الاتحاد لايعلم بامتلاك هادي مطنش لشهادة A التدريبية فتلك مصيبة لان عليه ان يقرأ السير الذاتية للمدربين قبل اختيار احدهم، وفي حال كان يعلم بشروط الاتحاد الاسيوي ورغم ذلك عيّن مطنش فالمصيبة اكبر حسب تعبيره، مؤكدا ان ما يحصل يكشف تخبط الاتحاد، الذي يبدو ان تعيينه للمدربين يتم وفق المحسوبية ولا يستند الى الكفاءة.

يشار الى ان المدرب هادي مطنش رفض ان يكون مساعدا لحكيم شاكر وفضل العودة الى بغداد.

XS
SM
MD
LG