روابط للدخول

رغم مضي أشهر على بدء العام الدراسي مازالت بعض المدارس في الموصل تعاني من نقص في مستلزماتها الدراسية وخاصة في المناطق الريفية، بينما تؤكد مديرية تربية المحافظة سد احتياجات المدارس كافة من هذه المستلزمات.

واشار المعلم في احدى مدارس الموصل الريفية غانم محمد الى معاناة مدرسته من نقص في التجهيزات المدرسية وخاصة الكتب المنهجية، الامر الذي اثر سلبا على مستوى التعليم في مدرسته ومدارس اخرى، موضحا "رغم مراجعاتنا لمديرية تربية نينوى إلاّ انها مازالت متباطئة في سد احتياجاتنا، ونحن نستغرب توفر الكتب المدرسية في الاسواق وعدم توفرها في التربية".

من جانب آخر أكدت المعاون الفني لمديرية تربية محافظة نينوى طه شلاوي سد احتياجات مدارس المحافظة كافة للعام الدراسي الحالي 2013 - 2014، داعيا ادارات المدارس الى مراجعة التربية لغرض الاستلام.

لكن أسبابا مختلفة ماتزال تعيق وصول التجهيزات والمستلزمات التعليمية للمدارس في محافظة نينوى تحدث عنها الموظف في قسم التجهيزات بمديرية تربية المحافظة علي ذنون، موضحا ان من اهم أسباب عدم وصول المستلزمات والتجهيزات المدرسية في وقتها "هو بطىء اجراءات الوزارة، إذ تصلنا المواد على شكل دفعات ومراحل وليس دفعة واحدة، وايضا هناك مشاكل النقل والطرق وغير ذلك".

XS
SM
MD
LG