روابط للدخول

مجلس الوزراء يقر مشروع تحويل حلبجه الى محافظة


نصب ضحايا القصف الكيماوي لحلبجه(من الارشيف)

نصب ضحايا القصف الكيماوي لحلبجه(من الارشيف)

اعرب اهالي قضاء حلبجه عن سعادتهم باقرار مجلس الوزراء العراقي مشروع تحويل منطقة حلبجه الى محافظة. ودعا هؤلاء مجلس النواب العراقي الى اخذ المعاناة والمآسي التي مرت على القضاء بنظر الاعتبار لدى مناقشة المشروع تمهيدا لاقراره.

وأبلغ احد الناجين من القصف الكمياوي لمدينة حلبجه إذاعة العراق الحر ان يوم إقرار هذا المشروع سيكون تأريخيا بالنسبة لابناء القضاء وبلسما لجراح ذوي ضحايا الابادة الجماعية والقصف الكيمياوي.

واضاف اننا سعداء جدا باقرار مجلس الوزراء العراقي مشروع القرار، ونتمنى ان تمتد يد الحكومة العراقية وحكومة الاقليم معا الى لاعمار حلبجه التي اهملت لسنوات، مشيرا الى "ان حلبجة تمثل رمزا للتضحية بالنسبة لكل العراقيين، ويجب ان تنال حقها من الاهتمام. واعتقد ان حلبجة ستصبح قريبا قبلة لدعاة السلام في العالم".
واشار مسؤول جمعية ضحايا القصف الكيمياوي في حلبجه لقمان عبدالقادر الى ان تحويل حلبجه الى محافظة قد يخفف من معاناة ذوي الشهداء، ويزيل جزءا من الحيف الذي وقع عليهم خلال السنوات الماضية، واهمال الجهات الحكومية لهم التي استمرت لعقود.

الى ذلك اكد قائممقام حلبجة كوران ادهم لاذاعة العراق الحر ان ادارته تعمل منذ مدة على تهيئة المقومات الاساسية لهذا المشروع، من حيث الابنية الخاصة بالمحافظة والمديريات التابعة لها، لتكون مكتملة اداريا، ومهيأة للعمل بعد اقرار المشروع من قبل البرلمان، مشيرا الى تخصيص 240 مليار دينار هذا العام لبناء المؤسسات الحيوية والادارية في القضاء، ومشاريع اخرى تمهد لاستقلال القضاء اداريا.

يشار الى ان حلبجه تقع على بعد 84 كليومترا شرق السليمانية، وتتبعها ثلاثة اقضية هي سيد صادق، وبنجوين، وشارزور، ويبلغ عدد سكان الاقضية الاربعة نحو 400 الف نسمة واجمالي مساحتها نحو 3 الاف كليومتر مربع.

XS
SM
MD
LG