روابط للدخول

حملة شبابية لمكافحة التحرش بالنساء


اطلق عدد من المتطوعين الشباب حملة لمكافحة ظاهرة التحرش بالنساء تحمل عنوان "شباب العراق ضد التحرش".

وتهدف الحملة الى تسليط الضوء على حالات سلوكية جديدة نسبيا على المجتمع العراقي تتمثل بقيام بعض الشباب بالتحرش بالنساء في الأماكن العامة.

واشار المنسق العام للحملة علي الكرخي إن الهدف من الحملة هو توعية الناس من خطورة تفاقم سلوكيات التحرش والتثقيف بأهمية محاربة مثل هذا السلوك وتشجيع النساء على التقدم بشكوى في حال تعرضهن الى التحرش، لان السكوت على مثل هذا السلوكيات سيفاقم الظاهرة، التي تعد نوعا من انواع العنف المجتمعي الموجه ضد النساء.

ورحب ناشطون مدنيون بهذه الحملة منهم الصحفية أفراح شوقي التي وصفت الحملة بانها خطوة تدل على وعي الشباب بأهمية دورهم في المجتمع، ورصد الانتهاكات بحق النساء، مضيفة إن أهمية الحملة تكمن في قدرتها على تجاوز حالة الصمت، والدفع باتجاه فضح هذه السلبيات المجتمعية.

الى ذلك قالت مستشارة رئيسة الوزراء لشؤون المرآة بشرى زويني إن هناك مبالغة في وصف حالات التحرش بالظاهرة لإنها لا تعدو كونها سلوكيات مجتمعية مرفوضة موجودة في الكثير من الدول، لكنها اثنت على دور الشباب في مواجة مثل هذه السلوكيات وأعلنت استعداد الحكومة للعمل بمقترحات الحملة لسن التشريعات اللازمة وإشراك المؤسسات المعنية للحد من السلوكيات الهجينة .

XS
SM
MD
LG