روابط للدخول

إحصاءات: ضحايا عنف العراق في 2013 الأعلى منذ 2008



تظهر إحصاءات نُشرت الأربعاء أن العام 2013 كان الأعنف في العراق منذ نهاية النزاع الطائفي في 2008.
ووفقاً لأرقام وزارات الصحة والدفاع والداخلية قُتل 7154 شخصاً في العراق جراء العنف خلال العام المنصرم وهو أعلى معدل سنوي رسمي منذ العام 2008 حين قتل وفقاً للمصادر ذاتها 8995 شخصاً، بحسب ما أفادت فرانس برس.
ومن بين هؤلاء نحو الف شخص قتلوا في كانون الاول الماضي وحده هم 85 عسكريا و60 شرطيا و752 مدنيا و104 مسلحين.
من جهته، أعلن موقع "إيراك بادي كاونت" (ضحايا حرب العراق) البريطاني المتخصص ان عدد قتلى العام 2013 في العراق يشكل على الاقل ضعف عدد ضحايا السنوات الثلاث التي سبقت، مشيراً الى مقتل 9475 شخصا العام الماضي، مقارنةً بمقتل 4574 في 2012. وبلغ مجموع القتلى المدنيين في شهر كانون الأول الماضي 983.
الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في العراق نيكولاي ملادينوف علّق قائلاً إن "هذه الارقام مفزعة وتبعث على الحزن، مما يؤكد مرة أخرى الضرورة الملحة لان تعالج السلطات العراقية جذور مشكلة العنف لكسر هذه الحلقة الجهنمية". وأضاف في بيان أن "مستوى العنف العشوائي في العراق بات غير مقبول، واني اناشد القادة العراقيين ان يتخذوا الاجراءات اللازمة لمنع الجماعات الارهابية من تأجيج التوترات الطائفية التي تساهم بدورها في إضعاف النسيج الاجتماعي"، بحسب ما نقلت عنه فرانس برس.
إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG