روابط للدخول

ديالى: مؤتمر شبابي لمناهضة الطائفية


تحت شعار "فلنكن معاً ضد الطائفية"، اقام تجمع صناع المستقبل الشبابي المستقل، مؤتمراً في بعقوبة، بحضور عدد من شباب وشابات ديالى، ومسؤولين حكوميين.
وقال رئيس التجمع محمد وهيب ان الهدف من عقد المؤتمر هو نشر روح المواطنة والتسامح بين ابناء المحافظة ولكي يتعرف ابناء المجتمع حجم الاضرار التي تعرضوا لها خلال عامي 2006 و2007 عندما كانت اعمال العنف الطائفي على اشدها، مشيرا الى ان التجمع شبابي مستقل لا ينتمي لاية جهة سياسية او دينية.

والقيت خلال المؤتمر الذي يعقد في وقت تشهد الكثير من مناطق المحافظة اوضاعا امنية متردية، العديد من الكلمات والتي حثت الحاضرين على التمسك بالوحدة ونبذ الطائفية.
وطالبت عضوة مجلس النواب غيداء كمبش القوات الامنية بالعمل بمهنية عالية وملاحقة المجرمين بغض النظر عن توجهاتهم السياسية والمذهبية،

وقال عضو تجمع صناع المستقبل الشاب محمد خليل ان المؤتمر يهدف الى احداث تغيير ايجابي في المجتمع ويعمل على ترسيخ روح التسامح والمواطنة الصالحة، مشيراً الى ان التغيير معقود بيد الشباب، وان هذا التجمع وغيره يهدف الى القضاء على الطائفية التي نشرها وعمل بها الجاهلون، حسب تعبيره.

ويرى الشاب قيس ماجد ان الطائفية والحزبية الضيقة قد اوجدها السياسيون للحفاظ على مصالحهم، مضيفا ان محافظة ديالى قبل عام 2004 لم تكن تعرف الطائفية ولم تشهد عمليات تهجير وقتل على الهوية، الا بعد تشكيل مجلس الحكم في ديالى، الذي وزعت خلاله المقاعد استنادا الى التمثيل العرقي والمذهبي لمكونات المحافظة .

XS
SM
MD
LG