روابط للدخول

سياحة دهوك: مليونا سائح دخلوا المحافظة في 2013


نهر الخابور في مدينة زاخو بمحافظة دهوك التي يقصدها السياح من انحاء مختلفة.

نهر الخابور في مدينة زاخو بمحافظة دهوك التي يقصدها السياح من انحاء مختلفة.

كشفت المديرية العامة للسياحة في محافظة دهوك عن ان عدد السواح الذين دخلوا الى المحافظة خلال عام 2013 وصل الى قرابة مليوني سائح.
مسؤول شعبة المتابعة في المديرية شمال جعفر اوضح في حديثه لإذاعة العراق الحر ان عدد السواح الذين دخلوا الى دهوك زاد بشكل ملحوظ خلال العام الحالي مقارنة مع العام السابق الذي "سجل دخول مليون ونصف المليون سائح " ، لافتا الى أن عدد السياح الذين قصدوا الفنادق والمرافق السياحية وصل الى 430 الف سائح فيما لم يتجاوز عديد هؤلاء العام 2012 (304) الف سائح ".

مختصون في الشأن السياحي دعوا من جانبهم الى الاستفادة من الكوادر السياحية الاكاديمية عبر تشغيلهم في المرافق السياحية ، ويشير الخبير السياحي خالد حيدر الى ان " تشغيل تلك الكوادر سيؤثر بشكل كبير على مستوى الحركة السياحية في المحافظة وسيسهم في تطورها".

أما الخبيرة اواز احمد فاشارت الى وجوب" الاهتمام بتوعية المجتمع في كيفية التعامل بشكل صحيح مع السياح " الى جانب "العمل على تطوير البنى التحتية المحفزة للحركة السياحة مثل تحسين الطرق المؤدية الى المرافق السياحية".

الى ذلك اكد الناشط المدني نسيم صادق ان هناك "غياب لنشر الاعلام السياحي في محافظة دهوك" داعيا الجهات ذات العلاقة الى " وضع خطط للتعريف بالمرافق السياحية في المحافظة والاعلان عنها وايلاء قطاع السياحة اهتماما اكبر كونه يمثل صناعة بلا دخان" حسب تعبيره.

غير أن عددا من السياح شكو في احاديثم لاذاعة العراق الحر ارتفاع الاسعار في محافظة دهوك قياسا بالمحافظات الاخرى ، إذ يقول المواطن عبدالكريم حسن القادم من وسط العراق ان " المنطقة جملية وتضم معالم سياحية كثيرة لكن هنالك مشكلة غلاء الاسعار حيث ان الفنادق والمطاعم غالية بالمقارنة مع بقية المدن العراقية".

XS
SM
MD
LG