روابط للدخول

تحظى العمليات العسكرية التي تقوم بتنفيذها القوات العراقية هذه الايام في صحراء محافظة الانبار ضد مجاميع تنتمي لتنظيم القاعدة، بتأييد واسع من قبل الاوساط الحكومية والشعبية في محافظة ميسان على حد سواء.

وقال رئيس مجلس المحافظة منذر الشواي في حديث لاذاعة العراق الحر ان "الجيش العراقي يمثل العراق أجمع، ولا يمثل طائفة او احزبا معينا"، مثمناً في الوقت نفسه وقفة شيوخ عشائر الانبار مع القوات الامنية.

مثقفون وناشطون مدنيون أكدوا وقوفهم مع الحملة العسكرية ضد تنظيمات القاعدة في الانبار، ويشير الناشط المدني حيدر سعداوي الى ضرورة "ان تعلن النخب الثقافية ومنظمات المجتمع المدني موقفها المساند للقوات الامنية من اجل القضاء على التنظيمات الارهابية في البلاد".

الى ذلك اشاد مواطنون بالجهود التي تبذلها القوات الامنية في محاربة مجاميع تنظيم القاعدة داعين مجلس النواب الى اعلان تأييده لتلك الجهود، وطالب المواطن علي سعدون البرلمان بعقد جلسة خاصة لدعم الجيش العراقي في حربه على جماعات القاعدة.

يشار الى أن مسؤولين محليين في ميسان أكدو أن هناك بعضاً من تشكيلات الجيش العراقي والشرطة المرابطة في المحافظة توجهت الى الانبار لتقديم الدعم والاسناد للقوات الامنية التي تنفذ عملية عسكرية واسعة هناك ضد جماعة "الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش)".

XS
SM
MD
LG