روابط للدخول

اربيل: دعوة شركات النفط للالتزام بمسؤولياتها الاجتماعية


بحث ممثلو عدد من منظمات المجتمع المدني في اقليم كردستان العراق، ومحافظة كركوك، مدى التزام الشركات النفطية بالقوانين النافذة في الاقليم التي تنص على ضرورة ان تتحمل هذه الشركات مسؤولياتها الاجتماعية.

وبادرت منظمة "المسلة" بالتعاون مع منظمة "النجدة الشعبية" النرويجية بعقد مؤتمر لهذا الغرض، على ضوء دراسة اعدتها منظمة "المسلة"، وشملت مناطق الاقليم التي اكتشف فيها النفط حديثا، وتعمل فيها شركات اجنبية، وقد وصلت بعض الى مرحلة الانتاج، والبعض الاخر مازالت في مرحلة التنقيب.

وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قال مدير منظمة "المسلة" خالد عبدالله "ان هذا المؤتمر جاء على ضوء المسح الميداني الذي قامت به المنظمة، والذي شمل72 قرية في الاقليم، وتبين ان العديد من المناطق التي يستخرج منها النفط لاتوجد فيها مدارس ومستشفيات والطرق المعبدة".

واشار عبدالله الى انه "تم رصد العديد من المشاكل والخروقات في المناطق التي تعمل فيها الشركات النفطية، والتي هي من افقر المناطق في الاقليم."

وتنص القوانين في العراق واقليم كردستان على ضرورة التزام الشركات النفطية بالمسؤولية الاجتماعية، إلاّ ان عبدالله اشار الى ان هذه الشركات تتهرب من مسؤوليتها باساليب وصفها بـ"الخادعة"، إذ تقوم بتوزع "بعض المساعدات الرمزية دون الالتزام بمسؤولياتها الاجتماعية، لان المسؤولية الاجتماعية هي حماية حقوق العمال".

الى ذلك دعا محافظ كركوك السابق عبدالرحمن مصطفى، صاحب فكرة مشروع بترودولار، الذي يخصص بموجبه حاليا دولار واحد للمحافظة المنتجة للنفط عن كل برميل يستخرج من حقولها، لتنمية البنية التحتية، واقامة المشاريع فيها، دعا مصطفى الى زيادة المبلغ الى خمسة دولارات، لأن الدولار الواحد لايكفي لتلبية جميع متطلبات المدن.

وأكد مصطفى "ان المحافظات العراقية تتضرر كثيرا بسبب استخراج النفط، وفي جميع الجوانب بالاخص البيئي"، مؤكدا ضرورة تعويضها عن ذلك بشكل مناسب.

XS
SM
MD
LG