روابط للدخول

بعقوبة: شكاوى من البطالة وقلة فرص العمل


عاطلون عن العمل في احد مقاهي بغداد(من الارشيف)

عاطلون عن العمل في احد مقاهي بغداد(من الارشيف)

شكا مواطنون في بعقوبة من البطالة ومن قلة فرص العمل وطالبوا الجهات الحكومية بفتح الابواب بوجه العاطلين وبتوفير وظائف مناسبة لهم. يأتي هذا في وقت يؤكد فيه مسؤولون ومراقبون ان المحسوبية والمنسوبية قد حرمت الكثيرين من الوظائف والتعيين في المؤسسات الحكومية في المحافظة. احد المتحدثين اقترح تخصيص مبالغ شهرية لكل عاطل عن العمل لحين عثوره على الوظيفة الملائمة.
سامي عياش من بعقوبة والتفاصيل:

يجد كثيرون في بعقوبة صعوبات كبيرة في الحصول على فرصة للعمل في المؤسسات الحكومية او حتى في القطاع الخاص.فالبطالة اليوم وبحسب مختصين اضحت مستشرية وهناك جيش كبير من العاطلين عن العمل في محافظة ديالى.

البعض يزاول اعمالا لاتسمن ولاتغني من جوع، وانما فقط لقضاء اوقات الفراغ حسب قولهم. مواطنون طالبوا الجهات المعنية بالالتفات الى العاطلين عن العمل وتوفير فرص عمل تضمن لهم الحياة الكريمة.

المواطن عبدالقادر عبدالله سائق تكسي في بعقوبة قال وان غلق الطرق تعيق عمله وبشكل كبير وانه لم يعد قادرا على اعالة عائلته المتكونة من 18 فردا،
مضيفا ان على المسؤولين ان يجدوا حلا للعاطلين عن العمل وان هناك الكثير من الخريجين وبعد حصولهم على شهاداتهم الجامعية لم يحصلوا على وظائف في مؤسسات الدولة.

وبسبب المحسوبية والمنسوبية فأن الكثير من العاطلين لم يحصلوا على فرص للعمل والتعيين في المؤسسات الحكومية، كما يقول عضو مجلس المحافظة مثنى التميمي، الذي تحدث في وقت سابق خلال ندوة لاحدى منظمات المجتمع المدني، مضيفا ان الكثير من السياسيين اليوم يميلون الى احزابهم ومكوناتهم ويتركون المواطن الفقير يعاني البطالة.

الأكاديمي الدكتور خليفة إبراهيم قال انه بسبب تراجع القطاع الخاص في البلاد وتحسن رواتب الموظفين الحكوميين، فأن أنظار العاطلين عن العمل تتجه صوب المؤسسات الحكومية، مطالبا بتفعيل وتنشيط القطاع الخاص لاستيعاب المئات من العاطلين .
ويرى عضو مجلس المحافظة خضر مسلم ضرورة ان يتم تخصيص رواتب مجزية للعاطلين، لحين إيجاد فرصة للعمل، على ان يتم استرجاع هذه الرواتب كضرائب بعد الحصول على فرصة للعمل، حسب رأيه.

XS
SM
MD
LG