روابط للدخول

مساعدات وزارة الهجرة للنازحين السوريين الى كردستان


نازحة سورية في مخيم كوركوسك في اربيل

نازحة سورية في مخيم كوركوسك في اربيل

باشرت وزارة الهجرة والمهجرين في الحكومة الاتحادية الخميس بتوزيع مساعدات على اللاجئين السوريين في مخيم كوركوسك باربيل.

يأتي ذلك ضمن خطة الوزارة رصد اموال لبناء بعض المباني الخدمية كالمدارس والمراكز الصحية مع تقديم سلة غذائية وبعض المستلزمات المنزلية.

واعلن مسؤولون في وزارة الهجرة والمهجرين ان الوزارة بصدد انشاء ثلاث مخيمات في الاقليم لتخفيف العبء عن المخيمات الحالية التي تأوي اعدادا كبيرة من النازحين.

وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قالت مسؤولة ممثلية وزارة الهجرة في كردستان عالية حسين البزاز ان اموالا تم رصدها من قبل الامانة العامة لمجلس الوزراء العراقي، ووزارة الهجرة والمهجرين.

واضافت البزاز انه تم تخصيص 6 مليارات دينار من قبل الوزارة و15 مليار من قبل الامامة العامة لمجلس الوزراء للحكومة الاتحادية. وقد تم توزيع المبلغ على ثلاث اتجاهات الاول انشاء بنية تحتية في مخيم دوميز، تتمثل في انشاء مركز صحي، ومدرسة، ومجار للمياه الثقيلة، وخطوط كهرباء وانارة، وتبليط الشارع الرئيس للمخيم، واقامة سياج حول المخيم.

وعن خطة بناء مخيمات جديدة للنازحين قالت البزاز: ان العمل يجري حاليا لانشاء ثلاثة مخيمات اخرى وفق معايير دولية بالتنسيق مع المنظمات الدولية، ليتم نقل اللاجئين من المخيمات المزدحمة الى المخيمات الجديدة.

الى ذلك شكت بعض اللاجئات السوريات من الية توزيع المساعدات عليهن، وعدم توفير مساعدات ضرورية لاطفالهن كحليب الاطفال والادوية.

وقالت اللاجئة نسرين عبدالرحيم لاذاعة العراق الحر ان المواد الغذائية الموزعة جيدة، ولكن ليس هناك عدل في توزيع هذه المساعدات لان هناك عوائل من عشرة اشخاص وهناك عائلة من شخصين يعطون المساعدة بالكميات نفسها.

في غضون ذلك قال ممثل وزارة الهجرة والمهجرين في دائرة المعلومات عماد حيدر ان هذه المساعدات لم تصل دفعة واحدة ما يضطرنا الى توزيعها باليات مختلفة.

يذكر انه يوجد في اقليم كردستان العراق نحو 250 الف لاجيء سوري وتسكن الاغلبية الساحقة بمخيمات في مدن اربيل والسليمانية ودهوك.

XS
SM
MD
LG