روابط للدخول

امانة بغداد تعلن استعدادها للتعاون مع الفنانين لتجميل العاصمة


اختار أمين بغداد نعيم عبوب، المقهى البغدادي في شارع ابي نؤاس، للاجتماع بعدد من المثقفين والفنانين التشكيليين، ليناقش معهم سبل التعاون المثمر، وللاطلاع على أفكارهم ومشاريعهم المقترحة لتطوير بغداد.

وأشار أمين بغداد إلى "إن الأمانة مستعدة لتنفيذ المقترحات الممكنة التحقيق، وإنها تمد جسور التعاون مع الفنانين والمثقفين، لتجميل العاصمة، مع إمكانية تنظيم المؤتمرات والملتقيات الثقافية للمبدعين في المجالات كافة، وقد خصصت ميزانية معقولة لتنشيط الحراك الثقافي في بغداد".

وأعرب الفنانون التشكيليون والمثقفون عن ارتياحهم لوعود أمين العاصمة وتوكيده الاستعانة بخبراتهم للارتقاء بالواقع الخدمي والإبداعي في العاصمة، بينما نبه عدد منهم الى ما يحصل من خراب وتشويه للذوق في الكثير من الأبنية، والصروح الفنية والعمرانية.

الى ذلك دعا النحات منذر علي الى ضرورة افتتاح قاعات فنية كبيرة في الرصافة والكرخ لعرض أعمال الفنانين التشكيليين، مضيفا إن العاصمة تفتقر إلى قاعات عرض مناسبة رغم كثرة الأعمال الفنية المتميزة.

وشكا الفنان، المصمم إبراهيم رشيد من الآليات الروتينية والتعقيدات الإدارية في مؤسسات أمانة بغداد، التي تعيق التعاون المثمر بين الفنانين والأمانة، وفي الوقت الذي تواصل الامانة الحديث عن أهمية التعاون، فانها لا تضع التسهيلات لمقابلة المسؤولين، لعرض تنفيذ النصب، وأعمال فنية في حدائق العاصمة، الخالية من اللمسات الفنية الحديثة.
XS
SM
MD
LG