روابط للدخول

مراقبون: انتخابات اتحاد الكرة تبادل للادوار


مبنى الاتحاد العراقي لكرة القدم (من الارشيف)

مبنى الاتحاد العراقي لكرة القدم (من الارشيف)

طغت حالة من الامتعاض على عدد غير قليل من المتابعين لانتخابات الاتحاد العراقي لكرة القدم المعروف شعبيا بجمهورية كرة القدم، بسبب انحسار التنافس على رئاسته بين رئيس الاتحاد المنحل ناجح حمود ونائبه عبد الخالق مسعود.

ووصف مراقبون انتخابات الاتحاد المقرر اجراؤها في الثامن عشر من كانون الثاني المقبل بـ"المسرحية التي يتبادل فيها الممثلون الادوار ليس إلاّ".

وأكد امين سر اتحاد الصحافة الرياضية الدكتور عمار طاهر: "ان التداعيات التي رافقت قرار محكمة الكأس، والمشاكل التي ما زالت عالقة حتى الان كانت سببا وراء انسحاب العديد من الشخصيات الكروية المهمة، الامر الذي سيجعل هذه الانتخابات في حال حدوثها بهذه الصيغة حبرا على ورق".

الى ذلك اظهر احد ابرز الاسماء التي اعلنت انسحابها من الترشح لشغل منصب رئيس الاتحاد حسين سعيد ان الغموض مازال يخيم على مشهد الانتخابات. فالكثير من الاجراءات القانونية التي وجب اتباعها حسب النظام الداخلي للاتحاد لم تتم، الامر الذي يجعل اجراء الانتخابات في الموعد الذي حدده الاتحاد امرا مشكوكا فيه.

في هذه الاثناء اوضح النائب الاول لرئيس الاتحاد المنحل عبد الخالق مسعود ان الاتحاد وضع ثقته الكاملة في الهيئة العامة للاتحاد، معبرا عن امله بان تكون اللجنة المشرفة على الانتخابات التي تم اختيارها قادرة على ادارة انتخابات نزيهة.

واشار مسعود الى "ان الاتحاد هي الجهة الوحيدة التي خولها الاتحاد الدولي لكرة القدم الـ"فيفا"اجراء الانتخابات.

يذكر ان محكمة الكأس سبق وان اصدرت حكمها بعدم شرعية انتخابات الاتحاد وحله على ان تجري انتخابات جديدة خلال فترة اقصاها ثلاثة اشهر.

XS
SM
MD
LG