روابط للدخول

تطلع الجمهور العراقي الى قيادة جديدة لاتحاد الكرة تنهض بواقع اللعبة


الاتحاد العراقي لكرة القدم

الاتحاد العراقي لكرة القدم

نسلط الضوء في "المشهد الرياضي" لهذا الاسبوع على قضية اختلاط الأوراق وإزدياد الصورة الانتخابية تعقيدا بدخول وجوه كروية معروفة حلبة المنافسة على قيادة اتحاد كرة القدم بعد قرار المحكمة الدولية لفض النزاعات الرياضية "الكاس" ببطلان الانتخابات السابقة. ونتابع ايضا تزايد اقبال الشباب على رياضة بناء الأجسام واسباب انتشار هذه اللعبة لا لاسباب رياضية بحتة بعض الأحيان. وهناك أخبار الرياضة في العالم، لكننا نستهل "المشهد" بهذا الشريط من الأخبار المحلية.

ـ اكد اتحاد كرة القدم ان باب الترشيح للانتخابات مفتوح أمام كل عراقي يستوفي الشروط وتنطبق عليه اللوائح وليس لديه فيتو على أي أحد.

ونُقل عن عضو الاتحاد كامل زغير ان باب الترشيح مفتوح لكل الراغبين ولا اعتراض على أي مرشح بمن فيهم رئيس الاتحاد السابق حسين سعيد.

ـ خطف شبل العراق عبد الله سمير النجار برونزية بطولة آسيا بالكراتيه لوزن تحت سبعين كلغم بعد فوزه على منافسه الكويتي.

وجاء فوز الشبل عبد الله على النقيض من خسارة جميع اللاعبين العراقيين من الجولة الأولى للبطولة ليحفظ بذلك بعضا من ماء الوجه.

ـ اكد الأمين المالي لاتحاد الشطرنج العراقي عبد الهادي مفتول مشاركة العراق في منافسات بطولة العالم للفئات العمرية للجنسين. وتنطلق مسابقات البطولة في مدينة العين الاماراتية من 17 ولغاية 29 كانون الأول الجاري.

ـ اعلن وزير الشباب والرياضة جاسم محمد جعفر ان وزارته ستعزز برنامج المنح المالية المشروطة للأندية الرياضية في العام المقبل من أجل الارتقاء بمستوى هذه الأندية بعد أن اثبت البرنامج فاعليته خلال هذا العام.

واشار الوزير في لقاء مع جمع من المسؤولين الرياضيين وممثلي الأندية الى ان عدد الأندية في العراق كان يربو على 440 ناديا في عام 2005 وهو عدد غير طبيعي وخُفض العدد الى 285 ناديا في الوقت الحاضر. ونوه الوزير بتمكين الوزارات من إنشاء أندية مؤسساتية وزيادة المنح المالية للأندية الأخرى لتصبح الآن 20 مليار دينار.

ـ في اطار التعاون الرياضي بين العراق وتونس أُرسل اربعة مدربين من المركز الوطني العراقي للموهبة الرياضية بالسباحة الى تونس لقضاء فترة معايشة مباشرة مع المركز التخصصي التونسي. وتستمر فترة المعايشة عشرة ايام في اطار برنامج يهدف الى تطوير قدرات المدربين من خلال الاطلاع على التجربة التونسية المتطورة في رياضة السباحة.

ضوء على قضية
شهدت عملية التحضير لانتخابات اتحاد الكرة العراقي تطورات زادت المشهد تعقيدا بعد أن نفض رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمودي يده من الملف وانسحاب فلاح حسن ثعلب الكرة من الترشح ودخول رئيس الاتحاد السابق المايسترو حسين سعيد وكذلك عبد الخالق مسعود حلبة المنافسة مرشحين قويين. في هذه الأثناء دعت وزارة الشباب والرياضة الأندية الكروية الى عدم التعامل مع الاتحاد كونه اصبح منحلا.

وقال مختصون بالشأن الرياضي تحدثوا لمراسل المشهد الرياضي احمد الزبيدي ان اللجوء للمحكمة الاتحادية سيكون هو الملاذ الاخير امام كتلة الرافضين لبقاء ناجح حمود على رأس جمهوية القدم في العراق.

الصحفي الرياضي ضياء حسين أكد ان الشارع الرياضي بات يرفض بقاء رئيس الاتحاد المنحل ناجح حمود بعد ثبوت تلاعبه بنتائج الانتخابات السابقة.

وأوضح الامين المالي للجنة الاولمبية العراقية سمير الموسوي ان انسحاب رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمود جاء بضغط من الاتحاد العراقي المنحل الذي اكد ان الاتحاد الدولي للكرة "الفيفا" خول الاتحاد الحالي وحده بإجراء الانتخابات.

وفي الوقت الذي رفض فيه رئيس الهيئة الادارية لنادي الزوراء فلاح حسن الإدلاء بأي تصريح وعدم الخوض في الأسباب التي وقفت وراء انسحابه من السباق نحو كرسي رئاسة الاتحاد الا ان محمد جواد الصائغ وهو من ابرز الاعضاء الذي سبق له الاستقالة احتجاجا على سياسة الاتحاد اكد ان الامور تتجه نحو التصعيد من قبل الاتحاد تجاه جميع الاطراف.

الاتحاد العراقي للكرة رفض التهم المتداولة في الشارع الرياضي متعللا بتخويله من جانب الاتحاد الدولي "الفيفا" بإجراء الانتخابات مؤكدا إن أي تدخل في هذه الانتخابات من اي جهة اخرى سيكون تدخلا في عمل الاتحاد.

وأشار امين سر الاتحاد المنحل وكالة طارق احمد الى ان الاتحاد قادر على اجراء الانتخابات من خلال تشكيل لجنة حيادية لادارة الانتخابات على حد تعبيره.

وكانت المحكمة الدولية لفض النزاعات الرياضية "الكاس" اصدرت حكما قطعيا بحل الاتحاد العراقي الحالي بعد ثبوت تلاعب اعضائه بنتائج الانتخابات التي جرت في حزيران العام 2011.

رياضة بناء الأجسام
تشهد رياضة بناء الأجسام اقبالا متزايدا بين الشباب. واستجابة لهذا الاقبال انتشرت القاعات الرياضية لممارسة هذه الرياضة على نطاق أوسع من ذي قبل.

وأكد شباب لمراسل المشهد الرياضي ناجي ستار ان رغبتهم في بناء قوام متناسق بعضلات مشدودة هي التي دفعتهم الى هذا الرياضة داعين الى ضرورة ان يكون ذلك بالتمرين والمثابرة وليس بالهورمونات وغيرها من طرق الغش الضارة بالجسم أصلا.

ولكن آخرين رأوا ان المظهر وليس الرياضة هو الدافع وراء الاقبال على هذه اللعبة. ويقول هؤلاء ان الهدف هو جذب الانظار والتباهي بالعضلات المفتولة. والدليل على ذلك هو ان غالبية هؤلاء يتعاطون هورمونات ومواد أخرى بالحقن ، كما قال المواطن سمار نعيم.

ولكن امين سر الاتحاد المركزي لبناء الاجسام احمد علي قادر اكد ان الوعي الرياضي والثقافة الصحية عاملان رئيسيان وراء اقبال المواطنين على هذه الرياضة فضلا عن تقدير جمالية المظهر. ولاحظ قادر ان دائرة الاقبال على هذه الرياضة اتسعت لتشمل فئات عمرية تصل الى حد الخمسين بسبب الفوائد الصحية من ممارستها. وذهب قادر الى ان رياضة بناء الاجسام تأتي الآن بعد كرة القدم في سعة شعبيتها.

الرياضة في العالم
ـ دعا رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم ميشيل بلاتيني الى إسقاط البطاقة الصفراء في مباريات كرة القدم والاستعاضة عنها بطرد اللاعب الذي يرتكب مخالفة من المباراة فترة محددة.

وقال بلاتيني في مقابلة صحفية انه يؤيد تغيير نظام الانذارات والبطاقات. واقترح بلاتيني اتباع قواعد لعبة الرغبي التي تعاقب المخالف بإخراجه من المباراة لمدة 10 دقائق او 15 دقيقة.

وأوضح بلاتيني ان فائدة هذه العقوبة تعود للفريق المقابل في المباراة نفسها بدلا من فريق ثالث في لقاء لاحق.

ـ أذهل صانع معجنات منظمي سباق الماراثون في سنغافورة والجمهور الذي تابع السباق حين وصل الى خط النهاية متقدما على خيرة عدائي سنغافورة بالمسافات الطويلة. ولكن تام بوه اعترف لاحقا بأنه لم يركض إلا ستة كيلومترات من مسافة الماراثون البالغة 42 كيلومترا قبل ان ينسحب بسبب الاصابة في ركبته ثم أخذ طريقا مختصرا أوصله مباشرة الى خط النهائية.

وقال تام انه غش في سباقي الماراثون السابقين ايضا عندما توقف في منتصف المسافة وطلب من سيارات إسعاف نقله الى بقعة قريبة من خط النهاية.

ـ اسفر اختبار جديد لاكتشاف المنشطات الممنوعة عن حالات غش كانت ستمر على طرق الفحص التقليدية.

وقال الباحث هانز غاير الذي يعمل في المختبر الألماني للكشف عن المواد الممنوعة ان لدى المختبر الآن طرقا أشد حساسية اكتشفت 260 حالة غش استُخدمت فيها منشطات ممنوعة.

واضاف ان الخبراء لا يعرفون مصدر العينات التي فُحصت ولا يعرفون البلدان لكنهم يعرفون الألعاب الرياضية.

ـ اغتنم نجم فريق ريال مدريد البرتغالي كريستيانو رونالدو الاجازة التي منحها له النادي الملكي في نقل جوائزه الى متحفه الجديد في البرتغال.

وغادر رونالدو اسبانيا بطائرة خاصة ترافقه والدته وابنه. وأشرف رونالدو بنفسه على نقل الجوائز الى المتحدف ومنها جائزته الأخيرة التي فاز بها من رابطة المحترفين في الدوري الاسباني.
XS
SM
MD
LG