روابط للدخول

ديالى: شكاوى من ضعف الدور الرقابي والتشريعي لمجلس المحافظة


شكا مواطنون في بعقوبة من غياب دور رقابي او تشريعي لمجلس المحافظة على الرغم من مضي عدة اشهر على تشكيل المجلس، إذ بقيت مشاكل اغلب مناطق المحافظة الخدمية والامنية على حالها دون اية معالجات.

ولعل من ابرز مشاكل ديالى التردي الامني، والنشاط الواضح للمجاميع المسلحة والمليشيات، التي بدات تنشط وتنفذ عملياتها في وضح النهار، اضافة الى مشكلة تردي الخدمات وكثرة المشاريع المتعثرة وتفشي الفساد.

ويرى مواطنون ان هنالك ضعفا واضحا في عمل مجلس المحافظة الجديد كما يقول المواطن سعد حميد (50 سنة) مشيرا الى ان أي عضو من اعضاء المجلس لم ينزل الى الشارع للتعرف على هموم المواطنين.

في حين قال المواطن ابو فاروق(36 سنة) "انه خلال مراجعاته المستمرة لمجلس المحافظة لاحظ وجود حالة سلبية وهي التغيب المستمر لاعضاء المجلس الذين لم يعقدوا جلسة لمناقشة ما يجري من احداث امنية وترد للخدمات".

ويرى مراقبون انه على الرغم من التصريحات المتفائلة لاعضاء المجلس الا ان الوضع الخدمي لايزال مترديا ولم يلمس المواطن أي دور ايجابي للمجلس في متابعة المشاريع المتلكئة ومحاربة الفساد.

واشار المحلل السياسي صباح العتبي الى وجود "تعثر واضح في تفعيل الجانب الرقابي والتشريعي في عموم البلاد وفي محافظة ديالى على وجه الخصوص"، مضيفا ان "العراق احتل مراتب متقدمة في الفساد وجاء في ذيل القائمة من حيث الخدمات والبناء".

وقال عضو مجلس المحافظة خضر مسلم "ان المجلس لايزال معطلا، ولم يعقد اية جلسة رسمية لمناقشة ماتعانيه المحافظة حتى اللحظة".

XS
SM
MD
LG