روابط للدخول

انفجاران متزامنان يصيبان ضابطين كبيرين في السليمانية


تسبب انفجار عبوتين لاصقتين زرعتا بعجلتين تابعتين لقيادة البيشمركة في منظقة سرجنار بالسليمانية باصابة ضابطين برتبة عميد بجروح.
ووقع الانفجاران بشكل متزامن اثناء توجه الضابطين الى مقر عملهما. وقال مدير اسايش السليمانية العميد حسن نوري في مؤتمر صحفي على ان الوسيلة والمواد المستخدمة في عملية استهداف الضابطين فيها مؤشرات لعمل ارهابي مبرمج، حسب تعبيره.

واضاف نوري ان التحقيقات الاولية للحادث تدل على ان منفذي العمليتين هم من جهة واحدة لانهم استخدموا المواد المتفجرة نفسها والوسيلة نفسها، مشيراً الى ان الاجهزة الامنية تواصل العمل على ملاحقة الارهابيين ولديها خيوط من الممكن ان توصلها الى الفاعلين قريبا.
وطمأن نوري المواطنين في السليمانية بان الامن مستتب في المحافظة، وان هذه الحوادث من المكن ان تحصل في اي مكان من العالم، وهي ليس مؤشراً على انفلات امني.

الى ذلك اشار مدير صحة السليمانية ميران محمد في حديث لاذاعة العراق الحر الى ان مستشفى الطوراىء استقبل ثلاثة مصابين بجروح نتيجة الحادث، وقد تم اجراء الازم لهم وحالتهم الصحية مستقرة.

من جهتهم دعا مواطنون الى اتخاذ الاجراءات اللازمة لمنع تكرار مثل هذه الحوادث، وتمنت المواطنة شنكة عبد الله ان لا تؤثر هذه الحوادث على الوضع الامني في المحافظة التي تعد نموذجاً للاستقرار في العراق، حسب تعبيرها.

يشار الى ان هذه العملية هي الثانية في السليمانية خلال ست سنوات بعد حادثة تفجير سيارة مفخخة قرب مقر قيادة البيشمركة في المحافظة عام 2007 التي راح ضحيتها تسعة اشخاص وإصابة 14 اخرين بجروح فيها .

XS
SM
MD
LG