روابط للدخول

"ئاوينه" الكردية: مصطفى بديلاً لطالباني واجتماع صلاح الدين هو البداية


تقول صحيفة "ئاوينه" ان نشطاء في حركة تغيير وجهوا انتقادات الى لقاء زعيم الحركة نوشيروان مصطفى مع رئيس الاقليم مسعود بارزاني ونائب رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني نيجيرفان بارزاني، ونقلت الصحيفة عن علي عوني القيادي في الحزب الديمقراطي قوله ان زيارة زعيم الحركة الى مصيف صلاح الدين لها اكثر من مغزى، لان ابتعاد حزبين كبيرين في الساحة السياسية عن بعضهما امر لا يمكن قبوله، وان هذا اللقاء سيطمئن الشعب الكردي بشكل عام ويؤدي الى تثبيت الامن والاستقرار في الاقليم. واضافت الصحيفة ان صدى هذه الزيارة داخل الحركة ادى الى ظهور نوعين من المواقف؛ الاول يرى ان لقاءً كهذا امر طبيعي، فيما يرى الثاني انه كان يجب ان يحضر اللقاء اكثر من شخص واحد. من جهته يرى عثمان باني ماراني القيادي في الحركة ان الاجتماع كان امر جيد للتفاهم بين الطرفين، ولكن السيء فيه انه جرى كلقاء ثنائي بين شخصين.

وفي خبر اخر تقول الصحيفة ان زعيم الإتحاد الوطني الكردستاني جلال طالباني بات يمثل الحلقة المفقودة في المتغيرات السياسية في اقليم كردستان، ونقلت الصحيفة عن مراقبين قولهم ان لقاءات نوشيروان مصطفى مع كل من مسعود بارزاني ونيجيرفان بارزاني غاب عنها طالباني الذي بات الحلقة المفقودة في هذه الدراما بحسب تعبيرها. واضافت الصحيفة ان نوشيروان مصطفى سوف يشغل موقع طالباني من الان فصاعداً الى جانب مسعود بارزاني، وان اجتماع مصيف صلاح الدين هو البداية.

وتكتب صحيفة "خبات" ان الحكومة العراقية تقوم في الوقت الحاضر بتقديم المساعدات الى كردستان سوريا، واضافت الصحيفة ان الحكومة العراقية منحت المناطق الكردية المتاخمة للحدود العراقية السورية مبلغ 15 مليون دولار. ونقلت الصحيفة عن وزير التجارة خير الله حسن قوله ان الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء العراقي التي عقدت الثلاثاء قررت صرف هذا المبلغ لهذه المناطق التي هي خارجة سيطرة حكم القاعدة او النظام السوري والتي تقع تحت سيطرة الادراة الكردية التي شكلت مؤخرا.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان وزارة الكهرباء في اقليم كردستان وجهت نداءً الى المواطنين بمناسبة حلول فصل الشتاء فيما يخص استخدام الطاقة الكهربائية. ونقلت الصحيفة عن ديار بابان المتحدث باسم الوزارة قوله ان وزارته تدعو المواطنين في الاقليم الى ترشيد استهلاك الكهرباء، مشيرا الى ان الوزارة مستمر في تطوير انتاج الكهرباء وتأمينها للاقليم والمناطق المتنازع عليها. واشار المتحدث الى ان طلب المواطنين على الكهرباء يزداد اكثر من الانتاج المتاح وان الوزارة تحاول موازنة الطلب.

XS
SM
MD
LG