روابط للدخول

العمارة: الفن التشكيلي لم يعد حكراً على الذكور


الرسامة صبا طه ياسين

الرسامة صبا طه ياسين

بدأت تلمع في محافظة ميسان أسماء جديدة في مجال الفن التشكيلي الذي لم يعد حكرا على الذكور، بعد ان أخذت العديد من الفتيات الدخول في هذا العالم.

صبا طه ياسين فنانة تشكيلية من العمارة هي الأولى بين أقرانها التي تستعد لإقامة معرضها الشخصي الأول الذي يتناول أفكار مختلفة.

وتقول ياسين إن الدراسة الأكاديمية، والخبرة التراكمية في العمل الفني لهما دور كبير في صقل المواهب، فضلا عن دعم الأسرة، منوهة إلى إن نظرة المجتمع الى المرأة بدأت تتغير الى الأفضل.
الفنانة صبا (37 عاما) هي ام لطفلين، وشاركت في العديد من المعارض، وتعتز بلوحة الفراشة التي تعتبرها طفلها الثالث لأنها تجسد مواجهة المرأة للتحديات في الحياة .

وترى ياسين التي نشأت في أسرة فنية ان للفن علاقة وطيدة مع المرأة، لأنه يعتبر المتنفس الذي تستطيع التعبير من خلاله عن مختلف الأحاسيس، ودعت الفتيات اللاتي يتمتعن بموهبة الرسم الى تطويرها.

وشكت صبا انعدام الدعم المادي المقدم للفنانين من كلا الجنسين والاقتصار على الدعم المعنوي عبر الشهادات التقديرية.

هذا وتضم محافظة ميسان العديد من المواهب الفنية والأدبية والثقافية على صعيد العنصر النسوي والتي أخذت تبرز بشكل لافت في الوقت الحاضر.

XS
SM
MD
LG