روابط للدخول

"وشه" الكردية: الديمقراطي الكردستاني لن يرضخ لضغوط حركة تغيير


تقول صحيفة "وشه" ان الحزب الديمقراطي الكردستاني اكد انه سوف لن يرضخ لاية ضغوط من اي طرف سياسي. ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم المكتب السياسي للحزب جعفر أمينكي قوله ان حزبه سوف لن يمنح حركة تغيير خصوصية في المشاركة بالحكومة وسيتعامل معها مثل بقية الاطراف الفائزة، ولن يرضخ لاية ضغوط، في اشارة الى التصعيد الذي إفتعلته حركة تغيير في السليمانية من أجل الضغط على حزبه لقبول شروطها، واشار أمينكي ان على حزبه التعامل مع الاحداث بحكمة وروية.

وتكتب صحيفة "هاولاتي" ان الجماعة الاسلامية تتهم أطرافاً عديدة بالعمل من اجل شق صفوف المعارضة الكردستانية. ونقلت الصحيفة عن عضو قيادة الجماعة سليم كويي قوله ان هناك مساعي لشق وحدة المعارضة في موضوع تشكيل الحكومة محذرا من حصول ازمة ثقة بين اطرافها اذا ما شاركت في الحكومة بشكل منفصل. واضاف كويي انه يعتقد ان المعارضة حصلت في الاقضية والنواحي على أغلبية الاصوات وعليها المطالبة باستحقاقها من المناصب الادارية. واشار ايضا الى ان العمل جارٍ على شق صفوف المعارضة ووحدتها لتفكيك تحالفها قبل انتخابات مجالس المحافظات لكي لا تستطيع حصاد النصر في السليمانية.

وتقول الصحيفة في خبر آخر ان حزب الاتحاد الديمقراطي في كردستان سوريا أعلن عن تشكيل حكومة مؤقتة في المناطق الواقعة تحت نفوذه من اجل تسيير الاوضاع هناك والاستعداد لاجراء انتخابات عامة في هذه المناطق في الوقت الذي رفضت فيه احزاب كردستانية في سوريا المشاركة في هذه الحكومة وعدم استعداها لمنحها الشرعية، واضافت الصحيفة ان الحزب قسم المنطقة الى ثلاثة اقاليم تدار ذاتياً بادارة تمثل الكرد والعرب وبعض القوميات الاخرى. ونقلت الصحيفة عن ئاسيا عبد الله نائب رئيس الحزب قولها ان العمل على تشكيل هيئة الحكومة استغرق اشهراً عديدة وتشارك احزاب عربية ومسيحية فيها، واشارت الى ان الادارة تتوزع على اقليم عفرين والجزيرة وكوباني وان المجلس الحكومي يتألف من 82 شخصا يمثلون كل المكونات.

صحيفة "كوردستاني نوى" نقلت عن محافظ السليمانية بهروز محمد صالح قوله انه من الممكن ان يوجه الجدال القائم في المحافظة عبر صيغة قانونية الى المحكمة العليا في الاقليم لتقوم بحسمه، مؤكداً انه لن يبقى في منصبه دقيقة واحدة اذا ما قررت المحكمة ان هذا المنصب غير قانوني، واضاف صالح ان المشاكل تحل بالحوار وان الصراع يجب ان يكون على من يقدم خدمات افضل الى المدينة. وبخصوص بعض الحوادث الامنية في السليمانية أكد المحافظ ان هذه الحوادث لا يمكن ان تكون مقياساً للوضع الامني الجيد في المحافظة.

وفي خبر آخر تناولت الصحيفة شروع إحدى الشركات المحلية باعادة بناء سد جقجق في السليمانية الذي انهار قبل ثمان سنوات، ونقلت الصحيفة عن صديق مشير المستشار الفني في المحافظة قوله ان المحافظة تعكف على اعادة بناء السد لاهميته لمستقبل المدينة، واضاف ان موقع السد سوف يتم تغييره بسبب تاثيره على مياه سرجنار، وان العمل سيبدأ به خلال العام المقبل.

XS
SM
MD
LG