روابط للدخول

طبيب: 80% من عمليات التجميل في العراق تجرى للنساء


دفع الاهتمام المتزايد بالجراحة التجميلية في العراق مؤخرا المهتمين والأطباء المختصين إلى دراسة هذه الظاهرة اجتماعياً وصحياً وتثقيف الناس بكيفية التعامل مع تقنيات الليزر المستخدمة بكثرة في عمليات إزالة الدهون أو تجميل الوجه.

وفي هذا الإطار نظمت اللجنة الثقافية في نادي العلوية الاجتماعي ندوة حملت عنوان "الجراحة التجميلية والتقويمية في العراق".

وقال أستاذ الجراحة التجميلية في كلية الطب بالجامعة المستنصرية علي البزاز في الندوة إن "80% من عمليات التجميل في العراق تجرى للنساء"، داعياً الى ضرورة الحذر من هذه العمليات لانها قد تحتوي على أخطاء نتيجة غياب الخبرة عند بعض الأطباء"، معتبرا أن "ما يستخدم في العراق من أجهزة ليزرية حديثة يقارب ما موجود في دول العام المتطورة".

من جهتها بينت عضو اللجنة الثقافية في نادي العلوية بشرى سميسم أن "الندوة أقيمت من اجل تسليط الضوء على ظاهرة اجتماعية تمثل صرعة جديدة من صرعات الحداثة في فنون التجميل الجراحي، فضلا عن انها تأتي للتعريف بمخاطر بعض العمليات".

وتخللت الندوة نقاشات متشعبة حول غلاء أسعار تلك العمليات وبعض المحاذير المطلوب التعرف عليها لتجنب الوقوع في أخطاء علاجية أو جراحية واشترك في النقاش أطباء مختصون.

XS
SM
MD
LG