روابط للدخول

"العالم" البغدادية: عدد العراقيين على فيسبوك تجاوز المليونين


قالت صحيفة "المدى" ان خطر تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" المعروفة باسم (داعش) أدى الى مد الجسور بين رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي وسكان محافظة الأنبار رغم "ارتياب" أبناء الصحوات بهذا التقارب.

وتابعت الصحيقفة: ان المالكي ايقن أخيراً تحت ضغوط أميركية، وعوامل فرضها الواقع الأمني على الأرض، بأن عليه التصالح مع السكان السنة في البلاد، لمواجهة تنظيم القاعدة، وإنهاء مشكلة شعور السنة بأنهم مظلومون.

واضافت الصحيفة ان المالكي بدأ خطة لمواجهة تدفق مسلحي (داعش) على محافظتي الأنبار والموصل وعدد من المحافظات الاخرى، ترتكز على إجراء تسويات سياسية واجتماعية مع سكان الأنبار المجاورة لسوريا المضطربة أمنيا، على أمل أن يبدأ الأهالي بدورهم في مساعدة القوات الأمنية بطرد المسلحين.

وعلى صعيد ذي صلة نقلت صحيفة "الصباح الجديد" عن تسجيل صوتي جديد لزعيم تنظيم القاعدة ايمن للظواهري ان أبو بكر البغدادي، قد أخطأ بإعلان دولة العراق والشام الإسلامية من دون أن يستأمرنا ويستيشرنا، بل ومن دون إخطارنا.

وفي الاتجاه ذاته نقلت "الصباح الجديد" عن صحيفة "الغارديان" البريطانية ان السعودية تدرب وتسلح 50 ألف مقاتل في اطار تشكيل ما يسمى بـ"جيش الاسلام" في سوريا، بدعم باكستاني، مشيرة الى أن رئيس المخابرات السعودية الأمير بندر بن سلطان حث الولايات المتحدة على التخلي عن موقفها الرافض لتوريد الصواريخ المضادة للطائرات والدبابات الى "جيش الاسلام".

والى صحيفة "العالم" التي تناولت اتساع الحضور العراقي على فيسبوك، مؤكدة ان موقعا عالميا متخصصا باحصاء المتابعين في مواقع التواصل الاجتماعي أظهر أن عدد العراقيين المشتركين في "فيسبوك" تجاوز المليوني شخص، فيما كشف الموقع أن عمار الحكيم زعيم المجلس الأعلى الاسلامي يحتل صدارة المتابعة، ويليه رئيس الحكومة نوري المالكي، ومن ثم السفارة الأميركية في المرتبة الثالثة، بينما حل الرئيس الأميركي باراك أوباما رابعا في لائحة المتابعين العراقيين. وتشير الاحصائية الى ان 25 % من العراقيين على فيسبوك من الاناث، و30 % منهم من الشباب.

XS
SM
MD
LG