روابط للدخول

دهوك: ملتقى للادباء الكرد في سوريا وتركيا ودول المهجر


هيئة رئاسة ملتقى الادباء والكتاب الكرد في دهوك

هيئة رئاسة ملتقى الادباء والكتاب الكرد في دهوك

تتواصل في دهوك فعاليات ملتقى الكتاب والادباء الكرد في سوريا وتركيا ودول المهجر الذي ينظمه اتحاد الادباء الكرد في اقليم كردستان العراق.

السكرتير الثقافي لأتحاد الادباء الكرد في دهوك بشير المزوري اوضح في تصريحه لاذاعة العراق الحر ان الملتقى الذي افتتح الخميس ويشارك فيه 135 كاتبا واديبا كرديا ستستمر فعالياته ثلاثة ايام. والهدف من الملتقى هو التقريب بين الكتاب والادباء الكرد المنتشرين في جميع انحاء العالم.

وتتضمن فعاليات الملتقى بحسب المزوري "العديد من المحاضرات الخاصة بالادب الكردي والثقافة الكردية، وبدور المثقف الكردي في ما يجري حاليا في عموم اقاليم كردستان، وخاصة في سوريا، كما ستقام امسيات شعرية بمشاركة العديد من الشعراء الكرد".

مشاركون في الملتقى رحبوا خلال احاديثهم لاذاعة العراق الحر باقامة مثل هذه الملتقيات.
وقال الاديب الكردي خسرو الجاف "إن الشعب الكردي تعرض طوال تاريخه الى الكثير من الاضطهاد من جميع النواحي. بما في ذلك الاضطهاد الثقافي والفكري، لذلك فان تنظيم مثل هذه الملتقيات القومية، خطوة جيدة على طريق ترسيخ العلاقة بين المثقفين الكرد المنتشرين في انحاء العالم".

الى ذلك اكدت الشاعرة وندا شيخو التي قدمت من سوريا للمشاركة في الملتقى "ان دور المثقف الكردي مازال هامشيا في الاحداث السياسية والفكرية التي تشهدها الساحة الكردستانية، وذلك لعدم حيادية الكتاب الكرد في طرح قضيتهم، وميلهم دوما الى التخدق والاصطفاف ضمن توجهات حزبية وسياسية".

اما الكاتب سعيد مموزيني فقد دعا القائمين على تنظيم الملتقي الى مواصلة تنظيم مثل هذه الملتقيات "لأنها تقرب وجهات النظر، وتفسح مجالا امام حل المشاكل بالفكر والحوار، اضافة الى انها تعمق شعور الانتماء القومي لدى الكتاب والمثقفين الكرد".
XS
SM
MD
LG