روابط للدخول

اقام مركز المعلومات والدراسات الاستراتيجية الكوردية، وهي مؤسسة غير حكومية، ورشة عمل في السليمانية شارك فيها باحثون اقتصاديون ومصرفيون ورجال اعمال.

وأوضح آراز قادر رئيس المركز في تصريحه لاذاعة العراق الحر "أن هدف الورشة هو تشخيص مواضع الخلل التي تحول دون زيادة فعالية القطاع المصرفي الخاص في كوردستان في عملية التبادل المصرفي، ودعم الاستثمار في الاقليم والعراق".

الى ذلك أكد حسام البرزنجي مدير منظمة التربية الاقتصادية، وهي احدى الجهات المشاركة في الورشة، "ان القطاع المصرفي الخاص في كوردستان فشل في دعم وتسهيل الاستثمار، نظرا لوجود العديد من المعوقات، التي تضعتها المصارف امام المقترضين، مثل طلب الكثير من الضمانات، وفرض فوائد عالية على القروض، وقصر المدة الزمنية للسداد".

اما الخبير الاقتصادي محمد فاتح فقد اكد "ان القطاع المصرفي الخاص في العراق لم يتمكن حتى الآن من الاضطلاع بالدور المطلوب منه في العملية الاقتصادية، نظرا لفقدان الثقة بينه وبين المواطن من جهة، وبينه وبين الدوائر الحكومية من جهة اخرى.

واضاف "ان الكثير من اموال المواطنين ضاعت خلال السنوات الماضية في البنوك، نتيجة التقلبات السياسية وتغيير العملة. وان العشرات من المصارف الخاصة تعمل في الاقليم حاليا لكن دورها ينحصر في عملية الصيرفة وهذه مشكلة كبيرة".

XS
SM
MD
LG