روابط للدخول

منتخب ناشئة العراق يودع كأس العالم بخسارة ثانية


بعد أداء مخيب لآمال انصاره ومحبيه، ودّع المنتخب العراقي للناشئين بكرة القدم بطولة كأس العالم، بعد خسارته الثانية امام منتخب المكسيك بثلاثة اهداف لهدف في المباراة التي جرت بينهما مساء الثلاثاء في الامارات.
وتعد هذه الخسارة الثانية لمنتخب ناشئة العراق بعد خسارة مباراته الاولى امام السويد باربعة اهداف مقابل هدف واحد.

وحمّل مختصون في شؤون الكرة الجهاز التدريبي للمنتخب والاتحاد العراقي لكرة القدم مسؤولية تراجع اداء منتخب الناشئين الذي يشارك للمرة الاولى في تأريخه بهذه البطولة، ويرى الصحفي الرياضي عمار ساطع ان الكادر الفني يتحمل جزءاً كبيرا من المسؤولية لانه لم يحسن توظيف لاعبيه، فضلا عن تحمل الاتحاد ايضا جانب من مسؤولية الخسارة كونه المسؤول عن الاعداد الضعيف للمنتخب.

من جهته يرى المدرب نبيل زكي ان الكادر الفني وضع اللاعبين تحت ضغط كبير من خلال تصريحاته الاخيرة التي تحدث فيها عن ان مباراة المكسيك هي مباراة "أكون أو لا أكون"، فضلاً عن عدم توظيف اللاعبين بشكل صحيح.

وفيما قال عدد من لاعبي منتخب الناشئين في تصريحات صحفية ان رداءة تجهيزات المنتخب العراقي اثرت بشكل كبير على معنويات اللاعبين، اكد الاتحاد العراقي لكرة القدم انه وفر جميع مستلزمات نجاح مشاركة العراق في البطولة فضلا عن توفير المعسكرات التدريبة للمنتخب.

واكد عضو الاتحاد كامل زغير ان الاتحاد وفر اكثر من معسكر تدريبي لمنتخب الناشئين وفي اكثر من بلد، فضلاً عن توفير جميع المستلزمات اللازمة له، نافياً في الوقت نفسه ما تناقلته بعض وسائل الاعلام عن ان تجهيزات منتخب الناشئين كانت رديئة.

ويخوض منتخب الناشين مباراة قوية يوم الجمعة هي الاخيرة له في البطولة امام منتخب نيجيريا المرشح الاوفر حظاً للفوز بلقب البطولة.

XS
SM
MD
LG