روابط للدخول

بغداديون: الكهرباء الوطنية مستمرة وقلقنا مستمر ايضا


جانب من محطة كهرباء الهارثة في البصرة

جانب من محطة كهرباء الهارثة في البصرة

الكهرباء الوطنية مستمرة هذه الايام في بغداد، لكن الجدل بين وعود الوزارة بالاستمرار، وتشكيك المواطنين بهذه الوعود مستمر ايضا.

وابدى المواطن ايسر الياسري فرحاً مشوباً بالحذر من مستقبل الكهرباء الوطنية المستمرة في بيته منذ نحو اسبوعين، مشيرا الى ان هذا الاستمرار هو حالة مؤقتة انتهي بانتهاء الخريف وبداية الشتاء، حيث يرتفع الطلب على الكهرباء.
فيما دعا المواطن سعد محمد الى التفاؤل بالخير، وعسى ان تصدق وعود وزارة الكهرباء هذه المرة، فتغيير صورة وعودها التي لا تتحقق.

وبالاتجاه نفسه قالت عضو لجنة النفط والطاقة النيابية سوزان السعد ان ساعات تجهيز الكهرباء شهدت تطورا واضحا مؤخرا، ولكن يجب الاشارة الى اننا في فصل الخريف من السنة، لذا فان وزارة الكهرباء، مطالبة باثبات نجاح مشاريعها من خلال الاستمرار بتجهيز المواطنين بالكهرباء في اشهر الذورة من السنة.

الى ذلك اكد المتحدث باسم وزارة الكهرباء مصعب المدرس ان الوزارة تستند الى ارضية صلبة من خلال الجهود الكبيرة التي بذلها العاملون في قطاع الكهرباء التي اثمرت عن تحقيق مستوى عال من تجهيز الطاقة للمواطنين في بغداد وجميع المحافظات والذي بلغ 24 ساعة يومياً، مشيرا الى ان معدل انتاج قطاع الكهرباء بلغ 12 الف ميكاواط.
وافاد المدرس بأنه ستضاف وحدات توليدية جديدة من الطاقة خلال الاسابيع المقبلة صعوداً الى نهاية العام الحالي وسيشهد صيف 2014 نهاية لازمة الكهرباء وسوف يكون الانتاج حوالي 16 الف مكاواط.

جديرُ بالذكر أن العراق يعاني نقصاً في الطاقة الكهربائية منذ بداية سنة 1990 وازدادت ساعات تقنين التيار الكهربائي بعد العام 2003 في بغداد والمحافظات بسبب قدم الكثير من المحطات بالإضافة إلى عمليات التخريب التي تعرضت لها المنشآت خلال السنوات الماضية.

XS
SM
MD
LG