روابط للدخول

ستة كيانات سياسية ترفض نتائج انتخابات كردستان


ممثلو الكيانات المعترضة في مؤتمر صحفي بأربيل

ممثلو الكيانات المعترضة في مؤتمر صحفي بأربيل

أعلنت ستة كيانات سياسية في اقليم كردستان العراق رفضها نتائج انتخابات برلمان الاقليم التي جرت الشهر الماضي، متهمة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بعدم الحفاظ على استقلاليتها وحياديتها.
وشددت القوائم الست وهي كل من "الاصلاح والتنمية" و"حقوق شعب كردستان" و"حق الشعب" و"المستقلين" و"حزب رزكاري كردستان"، و"الاتحاد القومي الديمقراطي الكردستاني" على ضرورة اعادة عملية العد والفرز من قبل لجنة مستقلة.

وفي مؤتمر صحفي عقدته الكيانات الستة عصر مساء امس باربيل، قال محمد بازياني رئيس قائمة الاصلاح والتنمية:
" نتائج الانتخابات التي اعلنتها المفوضية بعيدة عن الحقيقة، ونعدها غير صحيحة ولا تناسب مع مكانتنا الجماهيرية، وان عدد الاصوات التي حصلنا عليها من مراقبينا اعلى بكثير من التي اعلنتها المفوضية".
واضاف بازياني ان مفوضية الانتخابات خرجت من حيادها وفقدت استقلاليتها وانحازت الى جهات سياسية معروفة، وانه يطالب باعادة فرز صناديق الاقتراع من قبل لجان مستقلة لكي تعرف كل جهة عدد الاصوات التي حصلت عليها.

الى ذلك اشار هيرش طيار رئيس قائمة حق الشعب الى انهم قدموا طعونا الى محكمة التمييز في الاقليم بعدم المصادقة على النتائج النهائية للانتخابات.

من جهتها ابدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق عدم اهتمامها لهذه الاتهامات التي وجهت لها في عدم الحفاظ على استقلاليتها ومطالبة الكيانات الستة باعادة عملية العد والفرز. وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قال المتحدث باسم المفوضية صفاء الموسوي، ان هناك طرقا قانونية على الكيانات المعترضة اتباعها.

وكانت كل من حركة تغيير حصلت على 24 مقعداً، والاتحاد الاسلامي عشرة مقاعد، والجماعة الاسلامية ستة مقاعد، وهي من القوى المعارضة، اعترضت بدورها على نتائج الانتخابات ورغم حصول تغيير على المرتبة الثانية بعد الحزب الديمقراطي الكردستاني.

XS
SM
MD
LG