روابط للدخول

يرى معنيون بالاعلام انه على الرغم من مرور اكثر من عشرة اعوام على تغيير النظام في العراق، إلاّ أن بيئة العمل الصحفي مازالت تعاني سواء من مضايقات الجهات الحكومية او من الجماعات المسلحة التي بات الصحفيون هدفا دائما لها.

كل ذلك كان محط نقاش خلال ندوة مكرسة للبيئة القانونية للعمل الصحفي في العراق عقدتها لجنة الثقافة والاعلام في مجلس النواب بالتعاون مع هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي).

وأكد مدير مشروع دعم الاعلام العراقي في (بي بي سي) الدكتور حيدر الصفار ان هذا المشروع سيجمع اطراف العمل الصحفي تحت قبة واحدة، وبشكل مستمر، من اجل بحث السبل الكفيلة بخلق بيئة جيدة للعمل الصحفي في العراق.

في حين أكد المدير التنفيذي للمرصد الصحفي في العراق زياد العجيلي ان البيئة الصحفية العراقية تعاني من المضايقات الامنية الامر الذي ينذر بعدم وجود امل لحرية العمل الصحفي مستقبلا على حد تعبيره .

الى ذلك دعا المتحدث باسم وزارة الداخلية العميد سعد معن الى وضع تشريعات للعمل الصحفي تخلو من التعقيدات، والعمل على وضع ميثاق للعمل الصحفي يحترم من قبل الجميع.

وعلى الرغم من وجود اكثر من ثمانية قوانين تخص العمل الصحفي، شرعت ابتداء من العام 2003 وحتى يومنا هذا، إلاّ ان العديد من الجهات، ما تزال تطالب بسن قوانين جديدة تفسح المجال بشكل اكبر امام العمل الصحفي في العراق، الامر الذي وصفه رئيس لجنة الثقافة والاعلام علي الشلاه بانه أمر مبالغ فيه، مؤكدا ان بيئة العمل الصحفي في العراق تتمتع اليوم بالكثير من الحرية.

هذا وشارك في الندوة صحفيون وشخصيات رسمية ونواب فضلا عن ناشطين في مجال الدفاع عن حقوق الانسان.

XS
SM
MD
LG