روابط للدخول

حذر رئيس الوزراء نوري المالكي من التلاعب في نوعية مفردات البطاقة التموينية وكمياتها، في اطار مشروع إحالة ادارتها الى المحافظات بعد ان فشلت وزارة التجارة بادارة هذا الملف الذي يشهد تلكؤا منذ عشر سنوات.
واكد المالكي خلال كلمة القاها خلال اجتماعه مع عدد من المحافظين (الاحد) في بغداد وحضرته اذاعة العراق الحر ضرورة ان تتخذ المحافظات الكثير من الإجراءات من اجل انجاح هذا الملف، مؤكداً سعيه منح المحافظات مزيداً من الصلاحيات.

الى ذلك اكد امين عام مجلس الوزراء علي العلاق ان اكثر من تسع محافظات أعلنت استعدادها لتسلم هذا الملف، في حين طالبت محافظات اخرى التريث بهذا القرار لحين تمكنها من تهيئة الظروف المثالية لإدارة الملف، لافتاً الى ان التوجه الجديد للحكومة هو اعتماد نظام قسائم الطعام عبر البطاقة الذكية لجميع المواطنين.

ويقول محافظ بغداد علي التميمي ان المحافظة التي تضم اكثر من ثلث سكان البلاد لم تحسم امرها لتسلم البطاقة التموينية بعد، مؤكدا تشكيل لجنة لمتابعة على ان تحسم امر تسلم هذا الملف من عدمه قبل العاشر من الشهر المقبل.

من جهته بيّن وزير التجارة خير الله حسن بابكر ان الوزارة خصصت مخازن في جميع المحافظات لخزن مفردات البطاقة التموينية، فضلاً عن تقديم العون لتلك المحافظات من خلال تطوير امكانات موظفيها والتعاون فيما يخص المواصفات الخاصة بالمفردات.

يذكر ان الحكومة العراقية قدمت مقترحاً بالغاء البطاقة التموينية والاستعاضة عنها بمبالغ نقدية توزع بين المواطنين، الا ان هذا المقترح لم يلاق ترحيبا من المواطنين، خاصة في بعض المناطق الشعبية التي تعتمد بشكل اساس على مفرداتها في حياتها اليومية.

XS
SM
MD
LG