روابط للدخول

الزراعة: اتفاقيات لتطوير الثروة الحيوانية


رعي الاغنام في طرقات الاحياء السكنية في كربلاء(الارشيف)

رعي الاغنام في طرقات الاحياء السكنية في كربلاء(الارشيف)

اعلنت وزارة الزراعة العراقية عن توقيعها اتفاقيات تعاون مشترك مع كل من الاردن وتركيا وايران لتطوير الثروة الحيوانية، وعن قرب توقيع اخرى مماثلة مع السعودية والكويت.

واوضح مدير دائرة البيطرة في وزارة الزراعة العراقية صلاح فاضل عباس ان الوزارة "وضعت خطة أستراتيجية للنهوض بهذا القطاع الحيوي والمهم وتوفير ارضية مناسبة وصحية للمربي العراقي".
وتابع عباس في تصريحه لاذاعة العراق الحر ان الخطة تتضمن "تشجيع الاستثمار في هذا القطاع، ودعم مشاريع الثروة الحيوانية، من خلال صناديق الاقراض، وتوفير الاعلاف لمربي الحيوانات من شعير ونخالة وذرة صفراء بأسعار مدعومة".

وتابع عباس قوله "كما ستقوم وزارة الزراعة بتوفير اللقاحات الوقائية لمكافحة خمسة امراض متوطنة وفتاكة تصيب الثروة الحيوانية، وتؤدي الى هلاك عدد كبيرة منها وهي امراض الحمى القلاعية، وعفونة الدم النزفي، والحميرة العرضية، وطاعون المجترات الصغيرة، والبروسيلا".

ولفت عباس الى "ان الخطة ستركز ايضا على اعتماد مشروع التحسين الوراثي للحيوانات، فضلا عن ايقاف عمليات التهريب خارج البلاد"، موضحا "ان العراق شرّع مؤخرا قانونا يسمح باستيراد الحيوانات الحية من الخارج لغرض الذبح، وذلك لان الانتاج المحلي من الدواجن والابقار والاغنام لايسد سوى 70% من حاجة السوق المحلية".

الى ذلك اشار الدكتور صلاح فاضل الى "ان قانون حماية الثروة الحيوانية، الذي أقره مجلس النواب مؤخرا سيمكن دائرة البيطرة من تطبيق التشريعات القانوية المتعلقة بالسيطرة على المنافذ الحدودية، وتنفيذ حملات التلقيح الوقائي، وأمور اخرى تتعلق بحماية الثروة الحيوانية".

يذكر ان وزارة الزراعة العراقية كانت قد شاركت خلال الايام القليلة الماضية في أعمال المؤتمر الإقليمي الثاني عشر للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية، الذي عقد في العاصمة الاردنية وبحث السبل الكفيلة للقضاء على الأمراض الحيوانية، التي انتشرت مؤخرا في منطقة الشرق الأوسط، فضلا عن الامن الغذائي، وتشجيع دراسة الطب البيطري في دول المنطقة.

XS
SM
MD
LG