روابط للدخول

كردستان: 93% من العناصر الامنية شاركوا في التصويت الخاص


تجمع للناخبين امام احدى مراكز الاقتراع في اربيل

تجمع للناخبين امام احدى مراكز الاقتراع في اربيل

اعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، ان نسبة مشاركة العتاصر الامنية في التصويت الخاص لانتخابات برلمان اقليم كردستان، بلغت نحو 93%.

وجرت عملية التصويت الخاص لقوات البيشمركه، وقوى الامن الداخلي، والشرطة، الخميس على ان تجرى الانتخابات العامة لبرلمان الاقليم يوم السبت(21 ايلول).

واعلن المتحدث باسم مفوضية الانتخابات صفاء الموسوي ان "نحو 144 الف عنصر أمني شاركوا في الاقتراع الخاص من اصل 153 مثبتين في سجلات المفوضية، وان نسبة المشاركة بلغت نحو 93% وهي نسبة مرتفعة".

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات مددت فترة التصويت لساعة واحدة تعويضا عن الوقت الضائع نتيجة خلل في الختم الالكتروني الذي يستخدم لاول مرة في الانتخابات في العراق.

واوضح الموسوي بهذا الصدد ان "المفوضية مددت فترة الاقتراع من اجل تلافي بعض التاخير الذي حدث في بداية فتح المراكز"، مضيفا "لقد استخدمنا اليوم جهاز الختم الالكتروني وهذا الجهاز اعطى اضافة نوعية الى العملية الانتخابية في الاقليم ولم يؤشر وجود أي خروقات".

وعن اهمية وجود الختم الالكتروني في العملية الانتخابية قال المتحدث باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ان "الفائدة من هذا الختم تتمثل في ان كل ورقة اقتراع يتم ختمها وبالتالي تعطينا الساعة والدقيقة والثانية التي صوت فيها الناخب".

وراقب عملية التصويت الخاص مراقبون دوليون ومحليون ونشطاء في منظمات مدنية ووكلاء وممثلي قوى سياسية.

وقال رئيس شبكة "شمس" لمراقبة الانتخابات، هوكر جتو انه "رغم وجود مجموعة سلبيات لكنها لم ترق الى مستوى يؤدي الى التشكيك في نتائج الانتخابات".

واضاف جتو ان النقاط السلبية التي رافقت العملية الانتخابية تمثلت في "حصول عمليات تصويت جماعي، ودعاية انتخابية داخل المراكز"، مضيفا "ان بعض المسؤولين الحكوميين والمرشحين كانوا موجودين على مقربة من المراكز الانتخابية وكذلك رصدنا حالات اخطاء وعدم وجود اسماء عدد من الناخبين".
XS
SM
MD
LG