روابط للدخول

ارتفاع اعداد التلاميذ المتسربين في مدارس واسط


المدرسة المركزية الابتدائية للبنين في الكوت

المدرسة المركزية الابتدائية للبنين في الكوت

أشر مراقبون ومعنيون في الشأن التربوي حصول ارتفاع ملحوظ في نسبة التلاميذ المتسربين من مدارس الكوت خلال السنوات الاخيرة لاسيما في المناطق النائية.
ويقول المشرف التربوي علي الحركاني أن هناك تزايداَ في اعداد المتسربين وخاصة في مدارس الاناث في المناطق الريفية، معللا ذلك بالاعراف الاجتماعية والاوضاع الاقتصادية اضافة الى عدم تفعيل قانون التعليم الالزامي .

من جهته يشير عميد كلية الاداب في جامعة واسط الدكتور يوسف العايدي الى أن هناك بحوثا مختصة تؤكد تزايد في نسبة المتسربين من التلاميذ في المدارس الابتدائية في الاحياء الفقيرة بنسبة تزيد عن 20%، مضيفا ان هذا الامر يحتاج الى معالجات حكومية للحد من تفاقم تلك الظاهرة.

تزايد اعداد الطلبة المتسربين والتي تكون عادة في مدارس البنات اكثر منها في مدارس البنين بنسب متفاوتة يعزوها الكثير ممن التقتهم اذاعة العراق الحر الى المستوى المعاشي وقلة فرص العمل للشباب من الخريجين على حد وصف احد المتسربين.

الى ذلك يقول مدير الاعلام التربوي في تربية واسط عقيل الحجامي أن تربية المحافظة لجأت الى اسلوبٍ مجتمعي بأشراك المنظمات المدنية والمجالس البلدية لحصر اعداد المتسربين من المدارس لاسيما في الاحياء الشعبية والتي تشهد تصاعدا في اعداد المتسربين خلال الاعوام الاخيرة في ظل غياب قانون التعليم الالزامي.

XS
SM
MD
LG