روابط للدخول

نظرة تقييم على الموسم الكروي المنتهي بما له ما عليه


فريق خماسي كرة القدم للنساء (الارشيف)

فريق خماسي كرة القدم للنساء (الارشيف)

نلقي في "المشهد الرياضي" لهذا الاسبوع نظرة تقييمة على الموسم الكروي الذي انتهى الأربعاء(4ايلول) بما له وما عليه في لقاءات مع مدربين ومسؤولين ومعلقين كرويين. ونتابع تطور المسيرة الرياضية في محافظة المثنى والنتائج المتفاوتة التي اسفرت عنها الجهود الرامية الى النهوض بمستوى الألعاب المختلفة. ولكن اليكم اولا هذه الباقة من الأخبار الرياضيةالمحلية.

ـ وصف مدرب نادي الشرطة الكروي ثائر جسام تتويج فريقه بلقب دوري النخبة للموسم الحالي بأنه استحقاق طبيعي لعطاء الفريق. وقال جسام ان فوز الشرطة باللقب كان أفضل رد على المشككين. ونوه جسام بتصدر فريق الشرطة الدوري سبعة اشهر من المسابقة ليتكلل هذا المجهود بحمل الدرع التي غابت عن خزانة الفريق ستة عشر عاما.

ـ أكد نادي الطلبة الكروي ان انتهاء موسم النخبة بهبوطه كبوة سينهض منها واعدا بأن يكون الموسم المقبل مختلفا. وقال عضو الهيئة الادارية علي الساعدي في تصريح صحفي ان ما تعرض له فريق الطلبة بانحداره الى المراكز الأخيرة في سلم ترتيب النخبة كبوة حصان اصيل وهو قادر على ان يطوي هذه الصفحة ويعود بقوة في الموسم المقبل. واضاف الساعدي ان الادارة تعترف بحدوث اخطاء أدت الى هذه النتيجة. وسبق ان خصص المشهد الرياضي احدى حلقاته لهذا النادي الكبير الذي يتمتع بشعبية واسعة وله جمهور وفي.

ـ انطلقت يوم الخميس منافسات بطولة اندية العراق للسباحة الاولمبية في مسبح الشعب الاولمبي المغلق. وأكد رئيس اتحاد السباحة سرمد عبد الاله توفير كل ما يضمن نجاح البطولة التي تأتي بعد اختتام بطولة السباحة الطويلة في دهوك مؤخرا.

ـ عزا اتحاد كرة الطائرة اخفاق منتخب الناشئين في البطولة العربية التي اختُتمت في تونس الى ضعف الإعداد وعدم توفر البنية التحتية مثل قاعات التدريب. وقال رئيس الاتحاد مؤيد مقديد ان النتيجة التي خرج بها منتخب الناشئين كانت دون الطموح. وكان منتخب الناشئين العراقي احتل الترتيب التاسع في البطولة.

ـ حصد المبارزون العراقيون وساما ذهبيا وآخر برونزيا في منافسات بطولة غرب آسيا التي تُقام في العاصمة الاردنية عمان لغاية العاشر من ايلول.
ويشارك في البطولة مئة وعشرون مبارزا يمثلون منتخبات الكويت والاردن والامارات وسوريا وقطر والعراق وفلسطين ولبنان.

ـ أكد اتحاد الكرة ان نظيره الايراني وافق على استضافة مباريات المنتخب الوطني في تصفيات كأس آسيا. وقال عضو الاتحاد كامل زغير في تصريح صحفي ان الاتحاد تلقى ردا ايجابيا على طلبات قدمها الى الاتحادين الايراني والاردني الذي وافق هو الآخر ولكن الملاعب الايرانية هي المفضلة بالنسبة للمنتخب الوطني.

من جهة أخرى أوضح زغير ان اتحاد الكرة مصر على قراره هبوط اربعة اندية من دوري النخبة الى الدرجة الممتازة.

ضوء على قضية
أُسدل الستار على أطول دوري بتاريخ الكرة العراقية وربما في العالم امتد أكثر من عشرة أشهر بسبب الأوضاع الاستثنائية التي يمر بها البلد. وانتهى الموسم بتتويج فريق الشرطة بلقب دوري النخبة. وحل فريق اربيل بالمركز الثاني وفريق القوة الجوية ثالثا والزوراء رابعا.

مر دوري الموسم الحالي بالكثير من المشاكل حيث شهد توقفات وانسحابات عديدة. ويرى مراقبون ان اللاعبين عانوا كثيرا بسبب طول الدوري واضطرارهم الى اللعب في شهر رمضان وفي درجات حرارة مرتفعة جدا. ولكن دوري الموسم المنتهي سجل رغم هذه التحديات، عدة نقاط ايجابية اهمها السماح للفرق بالتعاقد مع لاعبين محترفين عرب واجانب الأمر الذي انعكس على قوة الدوري. وأكد المدرب يحيى علوان ان الدوري شهد منافسات حامية بين الفرق الجماهيرية، وظل التنافس حامي الوطيس حتى الجولة الأخيرة. ولاحظ علوان وجود اندية في الدوري تتمتع بميزانية كبيرة واستثمارات مكّنتها من التعاقد مع خيرة اللاعبين، واندية اخرى فقيرة.

الصحفي الرياضي عدنان لفتة دعا الى ضرورة التزام الاتحاد بقرار هبوط اربعة فرق الى الدوري الممتاز، ليصبح عدد الفرق في دوري الموسم المقبل 16 فريقا، بعد ان تأهل فريقان الى دوري النخبة. كما حث الاتحاد على الالتزام بتوقيتات الدوري وعدم الاطالة.

وأكد عضو اتحاد القدم كامل زغير ان قرار هبوط اربعة فرق الى دوري الممتاز لا رجعة فيه، كما ان اعضاء الاتحاد اجتمعوا بعد انتهاء مباراة الشرطة والطلبة مباشرة من اجل وضع الآليات الصحيحة للدوري المقبل بما يؤدي الى الالتزام بجدول المباريات وعدم اطالة الدوري.

من المحافظات
المتتبع لمسيرة الحركة الرياضية في محافظة المثنى يلمس تميزاً واضحاً في بعض الألعاب كحصول منتخبات التربية على مراكز متقدمة في الألعاب الجماعية مثل كرة السلة والطائرة واليد.

وعلى الرغم من حداثة فرق جامعة المثنى لكن لاعبيها استطاعوا الوقوف كأنداد للاعبي الجامعات العراقية. ولأن كرة القدم اللعبة الأوسع شعبية فأن البعض يعتبرها هي الرياضة الوحيدة.

ولكن هذا الرصيد من الشعبية الذي تستأثر به اللعبة لم يشفع لها بعد ان سجلت تراجعاً في المواسم الأخيرة كما اشار الصحفي الرياضي الدكتور غانم نجيب في حديث لمراسل المشهد الرياضي في المثنى هادي ماهود. فالنتائج لم تكن بمستوى الطموح وبالخصوص نزول فريق نادي السماوة الى الخط الثاني للعب مع فرق الدرجة الممتازة.

ومر الفريق بظروف صعبة بسبب عدم صعود نائب رئيس النادي في الانتخابات وإبعاد رئيس النادي بقرار إداري لعدة أشهر بناءاً على إجراءات المساءلة والعدالة بالإضافة الى أن النادي يمر بضائقة مادية.

ومن مفارقات وضع الرياضة في محافظة المثنى تباهي مديرية رياضة وشباب المثنى بمنشأتها الرياضية التي ملأت المحافظة دون ان تتوفر لها الكوادر الرياضية والفنية بينما تعاني الاتحادات الرياضية بسبب حرمانها من البنى التحتية وصعوبة التنسيق مع المديرية للإستفادة من منشآتها وملاعبها كما أكد عضو اللجنة الأولمبية في المثنى ورئيس إتحاد الشطرنج حسين كاظم حسن الذي وجه اللوم لوزارة الرياضة والشباب لعدم منحها الاتحادات الرياضية فرصة استغلال منشآتها الرياضية. وإشار حسن ايضا الى عدم اهتمام الحكومة المحلية بالاتحادات المحلية وعدم دعمها مالياً داعيا لجنة الرياضة والشباب بمجلس المحافظة الى الاهتمام بالاتحادات.

ونقل المشهد الرياضي ما تعانيه الاتحادات الرياضية من مشاكل الى رئيسة لجنة الرياضة والشباب في مجلس المحافظة زينب حسن محمد فردت بالقول أنها لم تتسلم أي طلب من الأندية والاتحادات الرياضية لكنها استلمت من الفرق الشعبية ودعمتها ودعت الأندية والاتحادات الرياضية الى الاتصال بلجنتها حديثة التأسيس واعدة بتقديم كل الدعم لهذه الاتحادات.

الرياضة في العالم
ـ اعلن جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" ان ليس بيده حيلة لوقف الانفجار المالي في سوق التنقلات بعد الرقم القياسي الذي سجلته صفقة بيع غاريث بيل لاعب توتنهام الانكليزي الى ريال مدريد الاسباني مقابل 132 مليون دولار.

وقال بلاتر ان السوق هي التي تقرر ما إذا كان سعر اللاعب مرتفعا أو غير مرتفع والفيفا لا يستطيع ان يتدخل في السوق. واضاف بلاتر انه يشك في أن تكون قيمة أي لاعب بالسعر الذي دفعه النادي الملكي الاسباني ولكن لا حول ولا قوة للفيفا في هذا الأمر.

ـ تُوج الملاكم الياباني دايكي كاميدا بلقب اتحاد الملاكمة الدولي لوزن الذبابة السوبر بعد فوزه على غريمه المكسيكي رودريغو غويريرو ، وضمن لنفسه ولشقيقيه مكانا في تاريخ الملاكمة. إذ يعني تتويجه باللقب ان الأخوة كاميدا أصبحوا أول ثلاثي من الأشقاء في العالم يحملون القابا عالمية بالملاكمة في وقت واحد. فان شقيقه الأكبر كوكي يحمل لقب رابطة الملاكمة العالمية بوزن الديك وشقيقه الأصغر توموكي يحمل لقب منظمة الملاكمة العالمية بوزن الديك ايضا.

ـ تعهدت الاميركية ديانا نياد ذات الأربعة وستين عاما التي سبحت مئة وسبعة وسبعين كيلومترا من كوبا الى فلوريدا بلا توقف بتنظيم حملات تربع لضحايا الحروب والأعاصير بممارسة سباحة التحمل في الأحواض. وأكدت نياد انها لن تعود الى المحيط. وقالت نياد انها تعتزم السباحة 48 ساعة متواصلة في تشرين الأول المقبل لجمع التبرعات للمنكوبين الذين شردهم الاعصار ساندي العام الماضي.

ـ بعد اثني عشر عاما على تسلم رئاسة اللجنة الاولمبية الدولية سيغادر جاك روج تاركا اللجنة في وضع متين ولكن أمام تحديات كبيرة. وسينهي جراح العظام الذي قادة اللجنة الاولمبية منذ عام 2001 ولايته الثالثة حين تجتمع اللجنة في العاشر من ايلول الحالي لانتخاب رئيس جديد من بين ستة مرشحين يتنافسون على المنصب. ويُسجل للبلجيكي البالغ من العمر واحد وسبعون عاما قيادته المحنكة للجنة الاولمبية الدولية وخاصة موقفه الصارم ضد المنشطات الممنوعة والدفاع عن الأخلاق الرياضية والمبادئ الاولمبية.

XS
SM
MD
LG