روابط للدخول

عقد مجلس المحافظة جلسه طارئه لمناقشه احداث العنف التي رافقت تظاهرات 31 اب المطالبة بالغاء الرواتب التقاعديه لاعضاء مجلس النواب، والتي تعرض المتظاهرون خلالها الى التفريق بالقوة من قبل الاجهزة الامنية ما ادى الى اصابة وجرح عدد من المواطنين.

وقال رئيس مجلس المحافظة هلال السهلاني ان المجلس قرر تكليف محافظ ذي قار بترشيح ثلاثة أسماء بديلة لقائد الشرطة الحالي العميد شاكر كوين.
وبدا اتجاه المجلس لاقالة قائد الشرطة واضحاً من خلال اتهام عضو مجلس المحافظة اسعد المرشدي قيادة الشرطة بالتفرد باتخاذ القرار الامني، بالرغم من المناشدات من قبل محافظ ذي قار ومجلسها السماح للمتظاهرين بممارسة حقهم الشرعي.

من جهته اكد عبد الهادي موحان عضو ائتلاف ابناء ذي قار، التكتل الاكبر في مجلس المحافظة، ان الائتلاف مع المطالب المشروعة للمتظاهرين، وانه يستنكر ما حدث من قمع للتظاهرات، مستشهداً بالقول ان ذي قار هي المحافظة الاولى التي منحت المتظاهرين رخصة رسمية بالتظاهر.

ومع الإعتذار الذي قدمه محافظ ذي قار عما جرى، وتأكيده على عدم تكرار مثل هذه الحالة، واعلان المجلس نيته رفع المطالب الى مجلس النواب، بالاضافة الى الاقالة شبه الرسمية لقائد الشرطة، الا ان ذلك لم يفلح في تهدئه النفوس المستعرة في ذي قار.

XS
SM
MD
LG