روابط للدخول

أوباما يؤكد جاهزية القوات الأميركية لتنفيذ ضربة في سوريا



أكد الرئيس باراك أوباما السبت جاهزية الولايات المتحدة لتوجيه ضربة عسكرية في سوريا في اللحظة التي يُصدر فيها أوامره إلى القوات الأميركية.
أوباما بدأ كلمته التي ألقاها قبل قليل في البيت الأبيض بالإشارة إلى التقرير الذي قدّمته أدارته الجمعة وتضمّن أدلةً عن استخدام الحكومة السورية أسلحة كيماوية في هجومٍ أدى إلى مقتل نحو ألف من المدنيين السوريين بينهم العديد من الأطفال. ووصف الرئيس الأميركي الهجوم بأنه اعتداء على الكرامة الإنسانية.
أوباما قال إنه قررَ "أن الولايات المتحدة يجب أن تتخذ إجراءات عسكرية ضد سوريا"، مضيفاً "نحن على ثقة بأننا نستطيع معاقبة الأسد لردعه"، ومؤكداً أن "العمل العسكري لن يتضمن تدخلاً برياً".
وأوضح أوباما أنه الآن، وبعد مناقشات مستفيضة مع مستشاريه، على استعدادٍ لإصدار أمر تنفيذ الضربة "غداً أو الأسبوع المقبل أو الشهر القادم". وقال أوباما إنه سوف يسعى لنيل تفويضٍ من الكونغرس قبل استخدام القوة العسكرية.
كما شدد الرئيس الأميركي على ضرورة أن "تُواجَه هذه الأعمال وليس فقط أن يتم التحقيق فيها". وتساءل أوباما عن "الغرض من النظام الدولي الذي بنيناه إذا لم نستطع أن نعاقب من يقوم بأفعال شنيعة ويستخدم الأسلحة المحظورة مثل نظام الأسد؟"، بحسب تعبيره.
إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG