روابط للدخول

مصر: حزب النور السلفي يطرح مبادرة للمصالحة


مظاهرة موالية للرئيس المعزول محمد مرسي

مظاهرة موالية للرئيس المعزول محمد مرسي

يعتقد مراقبون سياسيون أن محاولات اقتحام أقسام للشرطة وبعض السجون فجر السبت(31آب)، تأتي في إطار مخططات التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين الرامية الى هدم مصر عقب فشل تظاهرات الجمعة 30 آب، كما اعتبروها دليلا على تورط الجماعة في عملية اقتحام السجون وأقسام الشرطة خلال أحداث ثورة 25 يناير، وهي القضية التي ينظر فيها حاليا القضاء المصري والمتهم فيها قيادات أخوانية منهم الرئيس المعزول محمد مرسي، إلى جانب عناصر من قيادات حركة حماس وحزب الله ومنظمات إسلامية جهادية.

وتعرض عدد من أقسام الشرطة الى محاولات اقتحام فجر اليوم السبت، عقب فشل تظاهرات 30 آب التي نظمتها جماعة الإخوان المسلمين، وحاول مسلحون اقتحام قسم شرطة بولاق الدكرور، وبادلتهم قوات الأمن بإطلاق النار.

وقال مصدر أمني إن "القوات عثرت على صندوق يحتوي 23 قنبلة يدوية الصنع صغيرة الحجم، وأخرى كبيرة و150 فارغ طلقات نص بوصة لسلاح متعدد، في المكان الذي كانت تتخذه العناصر المسلحة ساترا لإطلاق النار على قوات قسم بولاق الدكرور".

في هذه الأثناء، جرت محاولة لاقتحام قسم شرطة الطالبية في الجيزة، وتمكنت قوات الشرطة من صد المهاجمين، وأكد احد شهود العيان قيام مجهولين بمحاولة اقتحام سجن المنصورة بالدقهلية، وإطلاق النار على السجن. وأضاف أن رجال الشرطة وقوات الجيش تصدت لهم وأفشلت محاولتهم وطاردتهم.

إلى ذلك، توقف طريق القاهرة إسكندرية الصحراوي، إثر مطاردة قوات الجيش لأحدى السيارات التي اقتحمت الكمين وتبادلت النار مع قوات الأمن، كما شهد طريق ترعة الإسماعيلية بشبرا الخيمة، مطاردة بالأسلحة النارية بين قوات الشرطة في أحد الكمائن، ومجموعة من المسلحين اقتحموا الكمين، وأطلقوا الرصاص عليه، وتبادلت معهم القوات إطلاق النار، ما أسفر عن مقتل اثنين من المسلحين.

وكانت مصادر حكومية أكدت أن رئيس الحكومة الدكتور حازم الببلاوي يبحث تقليص ساعات حظر التجوال تدريجيا، لتصبح من منتصف الليل وحتى السادسة صباحا.

وأعلنت وزارة الصحة المصرية أن حصيلة اشتباكات ما عرف بـ"جمعة الحسمط بلغت 8 قتلى و221 مصابا، موزعة على محافظات القاهرة والجيزة والشرقية وبورسعيد والإسماعيلية.
على صعيد آخر، كشفت مصادر في حزب النور الذراع السياسي للدعوة السلفية أن الحزب يسعى خلال الفترة الحالية لإجراء مصالحة وطنية تشمل الأطراف السياسية بما فيها جماعة الإخوان المسلمين، لافتة إلى أن الحزب يقوم بتحركات مكثفة ومشاورات ويلتقي بقوى سياسية ومسؤولين لإجراء المصالحة الوطنية.

وقال القيادي في حزب النور الدكتور طارق سهري إنه "يجب تهيئة الأجواء السياسية، لأن الاعتماد على الحلول الأمنية فقط لن يحل المشكلة، نظراً لأن محاولة تهميش أي فصيل لن يكون فى مصلحة الوطن".

وأوضح السهري أن "المصالحة يجب أن تبدأ بالإفراج الفوري عن كل المعتقلين، والقصاص العادل من كل من أجرم في حق الوطن".
XS
SM
MD
LG