روابط للدخول

العراق يخصص 15 مليار دينار لدعم اللاجئين السوريين


لاجئون سوريون في مخيم قرب أربيل

لاجئون سوريون في مخيم قرب أربيل

في ظل الزيادة المضطردة في اعداد اللاجئين السوريين في العراق، اكدت وزارة الهجرة والمهجرين استمرارها تقديم الدعم والمعونة لهم، بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.
واكد وكيل الوزارة اصغر الموسوي تخصيص 15 مليار دينار لسد حاجات اللاجئين في اقليم كردستان العراق، مشيراً الى ان الزيادة في اعداد اللاجئين السوريين في الإقليم وصلت الى 32 الف لاجئ، وذكر ان الوزارة بصدد بناء ثلاثة مخيمات اضافية في دهوك واربيل، اضافة الى مخيمي دوميز في دهوك والقائم في الأنبار.

لاجئ سوري يحمل فراشاً في مخيم كورو غوسيك قرب أربيل

لاجئ سوري يحمل فراشاً في مخيم كورو غوسيك قرب أربيل

وفيما صوت مجلس النواب على تخصيص مبلغ مليار دينار لإغاثة اللاجئين السوريين في اقليم كردستان العراق، يرى عضو لجنة المرحلين والمهاجرين النيابية لويس كارو ان التخصيصات المالية لوزارة الهجرة والمهجرين المخصصة لدعم اللاجئين السوريين ما تزال ضعيفة ولا ترقى للزيادة الحاصلة في اعدادهم داخل العراق.

وفي ظل وجود مليون طفل سوري لاجئ في العراق والاردن وتركيا، اكد العراق استعداده لتسهيل عمل مفوضية شؤون اللاجئين وبرنامج الغذاء العالمي لتوفير الاحتياجات الضرورية للاجئين السوريين في العراق، ودفع المجتمع الدولي لتقديم المزيد من المساعدات لهم.

ويشدد الناشط المدني وليم وردا على ضرورة فسح المجال امام منظمات المجتمع المدني العراقية، لتقديم المزيد من الدعم والمساعدات للاجئين السوريين، والقيام بجولات تفقدية على وضعهم الانساني في المخيمات.
وتعيش سوريا اليوم وضعاً مأساوياً، خاصة بعد مقتل المئات من السوريين جراء استخدام الاسلحة الكيماوية، حيث مازال مفتشو الامم المتحدة يحققون في مصدر هذه الاسلحة المحرمة دولياً.

XS
SM
MD
LG