روابط للدخول

برتقالة وسارية علم، مكونات نُصب فني في بعقوبة


برتقال بعقوبة

برتقال بعقوبة

أُعلن في بعقوبة عن الانتهاء من وضع التصاميم الخاصة بنُصب فني يحمل إسم"الوحدة الوطنية"، بكلفة انشائية اجمالية تصل الى نصف مليار دينار.
وقال محافظ ديالى عمر عزيز ان النصب سيكون معلماً رئيساً في المحافظة، موضحاً انه يتكون من مجسم يمثل ثمرة البرتقال تحيط بها شاشات عرض كبيرة، وتخرج منها سارية علم طولها 200 متر، وهي أطول سارية علم في الشرق الاوسط.
وافاد عزيز ان شركة عراقية ستنفذ المشروع بالاشتراك مع شركة اجنبية، مشيراً الى ان الشركة في طور دراسة التربة الملائمة لتنفيذ المشروع عليها.

وتفتقر محافظة ديالى الى المعالم والنصب والرموز التشكيلية، إذ لا يوجد في مدينة بعقوبة سوى تمثال الفلاحة وهي تحمل سلة البرتقال وفي مركز قضاء الخالص هناك تمثال للعلامة الراحل مصطفى جواد، ويعاني هذان التمثالان من الاهمال وعدم الادامة والتنظيف.

الى ذلك يرى فنانو المحافظة ان هناك اهمالا واضحا للفنانيين والنحاتين، إذ لا يستعان بهم عند اقامة النصب والتماثيل والساحات، بل وحتى يحرمون من ابداء رأيهم. وقال النحات صالح هادي ان معالم بعقوبة القديمة والجميلة بدأت تختفي دون ان يكون هنالك بديل، مبينا ان العديد من الفنانين يعانون من التهميش.

على صعيد اخر يرى مواطنون ان اقامة نصب كبير يحمل سارية علم تعد الأعلى في المنطقة، مشروع مهم ويعطي جمالية للمحافظة، في حين يرى اخرون ان هناك مشاريع خدمية يجب تنفيذها قبل الشروع بهكذا مشاريع.

XS
SM
MD
LG