روابط للدخول

أربيل: 50 الف كردي سوري دخلوا إقليم كردستان


لاجئون سوريون يعبرون الحدود العراقية الى إقليم كردستان

لاجئون سوريون يعبرون الحدود العراقية الى إقليم كردستان

اعلنت حكومة اقليم كردستان العراق ارتفاع اعداد النازحين السوريين الداخلين الى الاقليم خلال الايام القليلة الماضية الى اكثر من 50 الف لاجيء.
وقال ديندار زيباري مساعد مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة اقليم كردستان العراق ان النزوح لايزال مستمرا ولكن بشكل اقل عما كانت عليه خلال الاسبوع الماضي، مؤكدا ان هناك استعدادات مكثفة من قبل حكومة اقليم كردستان لتلبية متطلبات اللاجئين من خلال اقامة مخيمات جديدة.
واضاف زيباري في مؤتمر صحفي عقده الثلاثاء ان اكثر من 60% من اللاجئين السوريين يعيشون في المدن والقصبات، وكشف عن زيارة قريبة للمفوض السامي لشؤون اللاجئين انطونيو غوتيريس لاقليم كردستان ستخصص للقاء المسؤولين في حكومة اقليم كردستان وتفقد اوضاع النازحين وزيارة مخيم كوروكوسك للاجئين السورين في اربيل.
في سياق ذي صلة ذكر مصدر كردي سوري ان هناك قراراً بوقف النزوح الجماعي للاجئين السوريين والسماح فقط للحالات المرضية بزيارة الاقليم.
وقال سيامند عثمان مسؤول اللجنة المشرفة على المعبر الحدودي في سيمالكا من الجانب السوري مع اقليم كردستان ان "الجانب الكردي السوري قرر منع عمليات النزوح العشوائية، خاصة اذا ما علم انها كانت تحصل لمناطق بعيدة عن الصراع الدائر حاليا هناك بين القوات الكردية ومسلحي جبهة النصرة".
واشار عثمان الى ان بعض المناطق الكردية اصبحت حاليا فارغة من سكانها وان مواطنين عرب سوريين بداوا يسكنون هناك، مضيفا ان منطقة القامشلي على سبيل المثال بدأت تتجه نحو التعريب، لان النازح يقوم بتاجير او بيع مملتكاته الى المواطنين العرب من ديري او الرقة، ولانعرف من هم هؤلاء العرب وربما هم تابعون لجبهة النصرة.
وعن اسباب نزوح هذه الاعداد الكبيرة من الكرد السوريين الى اقليم كردستان قال المسؤول الكردي ان الحدود القريبة من المناطق الكردية التي حصل فيها النزوح مغلقة ولا توجد مساعدات اغاثة او معونات دولية للناس هناك مما اضطرهم الى ترك مناطقهم.
وشهد المعبر الحدودي في سيمالكا بين اقليم كردستان وسوريا منذ يوم 15 اب الجاري نزوح الاف المواطنين من المناطق ذات الغالبية الكردية في سوريا باتجاه اقليم كردستان العراق.
وتدار المناطق ذات الأغلبية الكردية في سوريا من قبل قوات عسكرية تسمى بقوات حماية الشعب وهي تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي والمعروف عنه بانه الجناح السوري لحزب العمال الكردستاني.

XS
SM
MD
LG