روابط للدخول

مبارك تحت الاقامة الجبرية بعد مغادرته سجن طره


الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك

الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك

غادر الرئيس الاسبق محمد حسني مبارك سجن طره إلى مستشفى المعادي العسكري، حيث مقر إقامته الجبرية، بعد أكثر من سنتين قضاهما بين جدران السجن.

ويأتي ذلك في وقت تمكنت فيه قوات الأمن من ضبط مبلغ مليون و450 ألف دولار أميركي مزيف بحوزة أحد العناصر الأخوانية. وناشدت وزارة الداخلية المواطنين بالحذر عند التعامل بالنقد الأجنبي، وعدم تداوله إلاّ من خلال الجهات والمنافذ الشرعية.

إلى ذلك، تجمهر عدد من أنصار الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك أمام سجن طره ابتهاجا باطلاق سراحه، ووزع بعضهم الحلوى، وارتفعت زغاريد النساء فضلا عن الغناء والتصفيق.

واستقبل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك وتويتر" خبر إخلاء سبيل الرئيس المخلوع في آخر قضية كان محبوسا على ذمتها بموجة من التعليقات الساخرة.

في هذه الاثناء بدأ العشرات وقفة أمام دار القضاء العالي تلبية لدعوة حركة 6 إبريل لرفض إخلاء سبيل مبارك، وأعلنت حملة تمرد عن إقامة محاكمة شعبية للرئيس الاسبق.

وكان رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور حازم الببلاوي أصدر قرارا بوضع مبارك قيد الإقامة الجبرية.

ومنع رئيس الحكومة الإفصاح عن مكان إقامة الرئيس الاسبق، لحمايته من أي هجوم انتقامي ضده بعد إدانته من قبل قطاع عريض من الشعب المصري بقتل المئات من أبنائهم وإصابة الآلاف خلال أحداث ثورة 25 يناير 2011.

على صعيد آخر أمرت النيابة بحبس المرشد العام للإخوان المسلمين محمد بديع 15 يوماً على ذمة التحقيقات، ووجهت له النيابة تهمة احتجاز وتعذيب المواطنين في رابعة العدوية وحرق منشأة حكومية، والتحريض على القتل والعنف.

وقال مصدر قضائي إن "المرشد العام نفى في التحقيقات التي استمرت قرابة الـ4 ساعات ارتكاب الجماعة لأي أعمال عنف، وأنه بمواجهته بخطابه على منصة رابعة العدوية الذي دعا فيها إلى العنف أجاب بأن هذا الخطاب تم تعديله من قبل التليفزيون. مؤكدا أنه لو كان يعلم بوجود السلاح لغادر رابعة، متهما قوات الأمن بقتل المعتصمين".

وفي السياق، أكدت وزارة الداخلية أن أجهزة الأمن ضبطت المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان الدكتور أحمد عارف و75 عنصراً من الكوادر التنظيمية وقيادات الجماعة، خلال مداهمات نفذتها الأجهزة الأمنية في مختلف المحافظات.
XS
SM
MD
LG