روابط للدخول

الأمم المتحدة تكرم ضحايا تفجير مكاتبها في بغداد قبل 10 أعوام


حذر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الاثنين في الذكرى العاشرة للتفجير الإرهابي الذي استهدف مكاتب المنظمة الدولية في بغداد حذر من أن مهاجمين يستهدفون الأمم المتحدة أصبحوا "أكثر تطوراً وأكثر جرأة وأفضل تسليحاً"، بحسب تعبيره.
بان صرّح بذلك أثناء حفل تأبين أُقيم في مقر الأمم المتحدة في نيويورك تكريماً لاثنين وعشرين من منتسبيها الذين قتلوا في بغداد وثلاثين من أفراد الأمم المتحدة الذين لقوا حتفهم خلال الشهور العشرة الماضية بالإضافة إلى آلاف الموظفين الآخرين الذين "ضحوا بأرواحهم في خدمة السلام" على مدى السنوات الماضية.
وقال بان إن الأمم المتحدة تعلمت من خسائرها وإنها تغيّر أسلوب العمل الذي تقوم به حول العالم في مجالات تعزيز الأمن والتدريب ومساعدة أسر الضحايا، بحسب ما نقلت عنه أسوشييتد برس.
إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG