روابط للدخول

أعلنت سلطة الطيران المدني العراقية عن خطة لتأهيل المطارات العراقية وتجهيزها بمنظومات رادارية جديدة وببوابات وخراطيم زجاجية بكلفة تتجاوز تسعة مليارات دينار.

واوضح المدير العام للطيران المدني ناصر حسين، في تصريح لأذاعة اعلراق الحر ان العقود التي تم توقيعها عام 2012 مع شركات اسبانية وسويسرية لتجهيز مطارات بابل ونينوى بما نحتاجه سيتم المباشرة بها الشهر المقبل.

وقد اثار تعاقد الحكومة العراقية مع شركات اجنبية لاعادة انعاش هذا القطاع الحيوي، مخاوف البعض من تهميش شركات عراقية محلية، إذ يعتقد عضو لجنة الخدمات والاعمار في مجلس النواب محمد رضا عبدالحسين "ان استمرار الاعتماد على المستثمر الاجنبي، سيؤدي الى ارتفاع اسعار النقل الجوي بشكل كبير في المستقبل".

يشار الى ان العراق استلم الثلاثاء اول طائرة من مجموع 30 طائرة كان تعاقد على شرائها من شركة بوينغ الأميركية، في اطار محاولته اعادة الاندماج في نظام الطيران الدولي.


XS
SM
MD
LG