روابط للدخول

شباب يلونون جدران مدارسهم من أجل السلام


شاب يرسم لوحة على جدار مدرسته

شاب يرسم لوحة على جدار مدرسته

طلاب بعمر الورد يبادرون الى رسم لوحات على جدران مدارسهم التي اطلقوا عليها "جدران السلام"، في محاولة للفت الانظار الى اهمية مساهمة الجميع في الدعوة الى السلام والابتعاد عن العنف، بما يتوفّرون عليه من التعبير به عن مشاعرهم.

ويقول حسين علي، أحد الطلاب المشاركين في رسم جدار السلام بمدرسته، انه يسعى لايصال صوته والدفاع عن حقوقه وحقوق اقرانه بالحياة الآمنة والعيش بسلام بعيداً عن العنف.
ويجد الطالب احمد علي، ان السلام هو اساس الحياة وانه شارك في رسم وتلوين جدار المدرسة، ليساعد نفسه وزملاءه على الاستمرار بتحدي الظروف والتفاؤل بالمستقبل.

ويأتي اطلاق هذه المبادرة الابداعية على خلفية مشاركة عدد من الشباب في مشروع "سفراء السلام" الذي اقامته منظمة "معا لحماية الانسان والبيئة"، بالتعاون مع معهد السلام الاميركي، لتسليط الضوء على فئة الشباب التي عادة ما تكون ضحية الارهاب والعنف باشكاله المختلفة، كما تقول مديرة المنظمة سعدية حسون.

الى ذلك يذكر المدرس سعد كريم، ان طموح الشباب واصرارهم على اعادة الصورة الجميلة شجّع مجموعة من المدرسين والمشرفين التربويين على تأسيس منظمة مدنية تحمل اسم "بذور الامل" لتنشر افكار الشباب الابداعية بالدعوة الى السلام وتطوير قدراتهم الابداعية.

XS
SM
MD
LG