روابط للدخول

الوسط الثقافي الكردي ينعى الشاعر شيركو بيكس


الشاعر الراحل شيركو بيكس في السليمانية

الشاعر الراحل شيركو بيكس في السليمانية

اُعلن في العاصمة السويدية ستوكهولم (الاحد) عن وفاة الشاعر الكردي الكبير شيركو فائق عبد الله المعروف بـ"شيركو بيكس" عن عمر ناهز الـ 73 عاماً، بعد صراع طويل مع المرض.

ونعت الاوساط الثقافية في السليمانية بيكس، معربة عن اسفها وحزنها لرحيل الشاعر الكبير، مشيرةً الى ان الكرد فقدوا برحيله واحدا من الاعلام الثقافية المهمة في كردستان العراق. واشار الكاتب والروائي رؤوف بيكرد الى ان وفاة الشاعر تعد بالنسبة للادباء والمثقفين الكرد بمثابة كارثة، مضيفاً ان الموت لم يمنح الشاعر الفرصة لافراغ ما بجعبته من ابداع شعري، مضيفاً:
"ترك شيركو بيكس لشعبه ارثاً كبيراً من الشعر والادب ما يجعل هذا الشعب مديناً له، اشعار بيكس كان لها دور كبير في تعريف العالم بالشعب الكردي والظلم والقمع الذي تعرض له ونضال هذا الشعب من اجل حقوقه المشروعة".

من جهته، ذكر الكاتب آزاد برزنجي ان رحيل الشاعر شيركو بيكس سيترك فراغا كبيرا في عالم الابداع الشعري الكردي، مضيفاً انه يعد مدرسة شعرية حديثة، لأنه استطاع خلال مسيرته الشعرية ان يضيف للادب والشعر الكردي الكثير، وقال ان الشعر الكردي حافظ بفضل شيركو بيكس على جزء من هيبته بعد رحيل كبار الشعراء الكرد وتردي القصيدة الكردية.

يشار الى ان اذاعة العراق الحر كانت اجرت مقابلة مع الشاعر الراحل قبل اشهر اثنى خلالها على دور الاذاعة في توعية الشعب العراقي ابان حكم النظام السابق وتوصيل صوت مظلوميته الى المجتمع الدولي.

ولد الشاعر شيركو بيكس في منطقة سورداش بمحافظة السليمانية في الثاني من ايار عام 1940، اصدر اول مجموعة شعرية عام 1968 ، ولديه اكثر من 18 مجموعة شعرية بين قصائد قصيرة وملحمية طويلة، فضلا عن كتابة العديد من المسرحيات الشعرية.




مزيد من التفاصيل عن المقابلة التي أجرتها إذاعة العراق الحر مع الشاعر الراحل في الملفين الصوتيين:


XS
SM
MD
LG