روابط للدخول

استطلاع: 68%من نساء كردستان لا يثقن بالقوانين


اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة ـ السليمانية

اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة ـ السليمانية

اعلنت منظمة "ورافين" المعنية بقضايا المرأة في اقليم كردستان العراق، نتائج استطلاع اجرته حول وضع المرأة في الاقليم، ومدى ثقتها بالقوانين والتشريعات الخاصة بمناهضة العنف ضد المرأة.

واعلنت المنظمة ان نحو 68% من النساء في الاقليم لايثقن بالقوانين الخاصة بوقف العنف ضد المرأة.

واجرت منظمة "وارفين" هذا الاستطلاع بدعم من برنامج "العدالة في متناول الجميع" التابعة للوكالة الامريكية للتنمية الدولية، واستمر لمدة ستة اشهر، وشمل الف أمرأة، في مراكز محافظات اربيل، والسليمانية ودهوك، من خلال طرح 22 سؤالا على النساء بخصوص مدى ثقتهن بالقوانين والتشريعات الخاصة بحقوق المرأة، وطبيعة العنف الذي يتعرضن له، ومدى معرفتهن بنوع العنف الموجه ضدهن.

وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قالت لنجة عبدالله رئيسة منظمة "وارفين" ان نتائج الاستطلاع اظهرت ان68% من النساء لايثقن بالقانون ولا يعتبرن القوانين وسيلة لوقف العنف الموجهة ضدهن، وان41% منهم يتعرضون الى اشكال مختلفة من العنف مع وجود 50% منهن يعرفن قضية العنف ضد النساء.

واكدت لنجه عبدالله ان نتائج الاستطلاع أظهر عن عدم وجود ثقافة قانونية، وهذا الامر بحاجة الى حملات توعية بين النساء بالاضافة الى ايجاد مركز لمراقبة الحقوق القانونية للمرأة، ودعت الى وضع خطط سنوية لمواجهة العنف ضد المرأة، والى اهمية تعاون الرجل في مواجهة العنف ضد المرأة.

الى ذلك اشادت ناشطات في مجال الدفاع عن حقوق المرأة باهمية مثل هذه الاستطلاعات لمعرفة مواضع الخلل في قضية مناهضة العنف ضد المرأة، وكذلك العنف الاسري.

وبهذا الصدد قالت الناشطة شلير بابيري: ان هذا الاستطلاع يقول لنا ان المرأة مازالت مهمشة في المجتمع حتى الان، وانها لحد الان لاتعرف لماذا تعيش في المجتمع.

اما سوزان عارف رئيسة منظمة "تمكين المرأة" فاكدت ضرورة اجراء استطلاعات اكثر تفصيلا لمعرفة الواقع بكامل تفاصيله.

ورغم تأكيدها على اهمية وجود هذه الاستطلاعات، رأت الاكاديمية في جامعة برستيل البريطانية، عضو لجنة مراقبة حقوق المرأة في حكومة اقليم كردستان نزند بكيخاني، ضرورة اجراء دراسات تفصيلية الى جانب هذه الاستطلاعات.

واجري هذا الاستطلاع ضمن مشروع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية في العراق لمعرفة العنف القائم على اساس النوع الاجتماعي في اقليم كردستان والعراق.

وقال صلاح صديق مدير مكتب اربيل لبرنامج "العدالة في متناول الجميع" التابع للوكالة الامريكية للتنمية الدولية "ان الهدف من هذا المشروع هو رفع الوعي لدى النساء، وتدريب الاعلاميات لايصال الاحداث التي تخص العنف القائم على اساس النوع الاجتماعي، او العنف في اقليم كردستان والعراق، وتضمن المشروع مرحلتين الاول في 15 محافظة عراقية والثاني في اقليم كردستان".


XS
SM
MD
LG