روابط للدخول

ستة اتحادات رياضية تعيد انتخاباتها وفق القانون 16


شعار اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية

شعار اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية

قررت اتحادات رياضية اعادة الإنتخابات التي أجريت لإختيار هيئاتها الادارية وفقا لمواد القانون 16 لعام 1986، بعد اعتراض نائب رئيس مجلس النواب قصي السهيل على انتخاباتها التي تمت وفق لوائح أعدت تخالف قانون 16، فضلا على قرار مجلس شورى الدولة الذي اكد بطلان انتخاباتها.

وبين امين عام اللجنة الاولمبية العراقية عادل فاضل ان الانتخابات ستجرى في وقت لاحق، مشيراً الى قرار رئيس اللجنة الاولمبية القاضي باطلاق التخصيصات المالية لمجلس ادارة الاتحادات الرياضية التي ستعيد اجراء انتخاباتها.

وكانت اتحادات كل من كرة السلة والرماية وكرة الطاولة والريشة الطائرة والجوجيستو والبيسبول، تقدمت بطلبات لاعادة اجراء انتخاباتها. وبهذا الصدد بين رئيس اتحاد كرة السلة حسين العميدي ان اتحاده قرر اعادة اجراء الانتخابات بعد الكتب الرسمية الواردة من عدة جهات رسمية تؤكد عدم قانونية الانتخابات.

فيما تتردد اتحادات اخرى في إجراء الانتخابات ومنها اتحاد الجودو الذي يؤكد رئيسه، والامين المالي للجنة الاولمبية سمير الموسوي ان المكتب التنفيذي سيلتقي بنائب رئيس مجلس النواب قصي السهيل لشرح تأثيرات إعادة الانتخابات، مبيناً ان الاتحادات ربما تتعرض لعقوبات من قبل الاتحادات الدولية خاصة اذا ما قدمت شكوى اليها من احد الاعضاء الذي ربما سيخسر في انتخابات الاعادة، إذ ترفض تلك الاتحادات اجراء الانتخابات وفق قوانين البلاد التي تتقاطع مع الميثاق الاولمبي.

يذكر ان بعض الاتحادات اجرت انتخاباتها وفق قانون 16 النافد، في حين اجرت اتحادات اخرى انتخاباتها وفق لوائح اعدتها لجنة من قبل لجنة الشباب والرياضة البرلمانية واللجنة الاولمبية ووزارة الشباب التي انسحبت من اللجنة، وقام بعض الرياضيين بتقديم شكوى الى نائب رئيس مجلس النواب قصي السهيل للنظر في القضية التي انتهت لصالح الاتحادات التي أجرت انتخاباتها وفق قانون 16.


XS
SM
MD
LG