روابط للدخول

التركمان يجددون المطالبة بتشكيل قوة لحماية مناطقهم


رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي

رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي

رحبت اوساط سياسية تركمانية بمطالبة نواب تركمان في مجلس محافظة كركوك بتشكيل قوة عسكرية لحماية المناطق ذات الأغلبية التركمانية.

واكد عضو المجموعة التركمانية في مجلس محافظة كركوك نجاة حسين "ان التركمان ليسوا من هواة السلاح والميليشيات إلاّ ان للضرورة احكام".

الى ذلك دعا الكرد النواب التركمان في مجلس محافظة كركوك الى المطالبة بتقوية الاجهزة الامنية، معلنين ان جميع فئات الشعب العراقي مستهدفة من قبل الارهابيين، حسب تعبير القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني عدنان كركوكي، الذي دعا الى ضرورة توخي الحذر من جر مكونات كركوك الى صراع ليس في صالح أي طرف، حسب تعبيره.

الى ذلك اشار عرب كركوك الى ان تشكيل قوات وفق معايير قومية سيؤدي الى تقسيم العراق.

واعلن عضو المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك محمد خليل الجبوري انه اذا كان هناك ضرورة لتشكيل قوة في كركوك يجب ان تشارك فيها جميع المكونات، مشيرا الى "عدم وجود احياء ذات هوية قومية احادية، إلاّ في بعض المناطق".

وكان المكتب الاعلامي لمحافظ كركوك قد اصدر بيانا رد فيه على تصريحات النائب ارشد الصالحي الذي اتهم فيه الادارة والشرطة في كركوك بعدم القدرة على رد الارهاب.

وجاء في البيان "ان النائب الصالحي يحاول دوما ان يفتعل الأزمات بل الأكثر من هذا اصبحت القناعة لدى معظم اهالي كركوك انه يستغل أي استهداف يتعرض له إخوتنا التركمان، وسائر المكونات الاخرى، لكي يظهر بتصريحاته الاستفزازية، ورفضه كل ما يسهم في تقدم المحافظة، ومنها التوجه لإجراء انتخابات محلية".

XS
SM
MD
LG