روابط للدخول

ميسان: حملة لالغاء رواتب النواب التقاعدية


انطلقت في محافظة ميسان حملة أطلق عليها "الحملة الوطنية لإلغاء رواتب أعضاء البرلمان والمجالس المحلية".

وتتبني هذه الحملة مجموعة من الشباب سواء عن طريق نشر الملصقات، التي تهدف الى كسب التأييد الجماهيري، أو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

واعلن الناشط المدني احمد جاسم ان منظمي الحملة سيلجأون الى العصيان المدني، ومقاطعة العملية الانتخابية، في حال لم تتم الاستجابة لمطلبهم.

أما المصور الفوتوغرافي مهند السوداني فأشار الى "إن الشعب هو مصدر السلطات"، داعيا البرلمانيين الى "الاستجابة لإرادة الجماهير، وبخلاف ذلك سيصار الى الاستمرار بتصعيد الضغط الشعبي حتى تحقيق المطلوب".

وتحظى الحملة بتأييد واسع من قبل المواطنين، الذين اوضحوا "ان أموال الشعب باتت تهدر من قبل المسؤولين وتسبب ذلك بإحداث الفوارق الطبقية"، مشددين على إلغاء جميع امتيازات المسؤولين بما فيها الرواتب التقاعدية.

يشار الى ان هذه الحملة في ميسان التي تجري تحت شعار "نكون او لانكون" تتزامن مع حملات مماثلة تشهدها عدة محافظات وتتبنى المطلب ذاته.

XS
SM
MD
LG