روابط للدخول

قصف قرى جنوب المقدادية يؤدي الى تهجير سكّانها


بساتين في ديالى

بساتين في ديالى

قال مواطنون ومسؤولون في محافظة ديالى ان قصفاً بقذائف الهاون يشنه مسلحون على قرى تقع جنوب قضاء المقدادية، دفع بالعديد من اهاليها الى ترك مساكنهم هربا من النيران.
وبالرغم من الانتشار المكثف للقوات الامنية في قرى جنوب المقدادية، الا ان قذائف الهاون ماتزال تنهال على من تبقى من سكنة قرى؛ الجف والعكيدات والخيلانية وجميلة والدليم.

وقال الحاج خليل عناد، احد سكنة قرية الجف، ان اغلب العائلات نزحت دون ان تأخذ شيئا من ممتلكاتها واغراضها المنزلية، مضيفا ان قرية جميلة قد تعرضت مساء (الاثنين) الى هجوم بأربع قذائف هاون، دون ان يذكر حجم الاضرار المادية والبشرية، في حين طالب حسين علوان، وهو احد النازحين من تلك القرى، الجهات الامنية والمنظمات الدولية بالتدخل لوضع حد لما يجري من انتهاكات واضحة لحقوق الانسان، مؤكدا ان عددا من العائلات تعرضت الى الهجوم بقذائف الهاون حال عودتها الى مناطق سكناها، الامر الذي دفع بتلك العائلات الى النزوح مجددا منها.

من جهته قال محافظ ديالى عمر عزيز ان عدد العائلات النازحة من قرى جنوب المقدادية بلغ 260 عائلة، وان جميع الجهود لم تفلح في ارجاع هذه العائلات الى مناطق سكناها، مبينا ان عديد القوات الامنية غير كاف للسيطرة على الوضع الامني، وان تأمين هذه القرى التي تقع وسط بساتين كثيفة واراض زراعية كبيرة.
واضاف عزيز انه قدم تقريراً طالب فيه بإقالة قيادات امنية لها صلة بالمليشيات المسلحة، الا انه لم يتخذ اي اجراء بهذا الخصوص.


XS
SM
MD
LG