روابط للدخول

اقبال واسع على اقتناء السيارات القديمة في بغداد


تستعيد السيارات القديمة حضورها في الشارع العراقي، من خلال تصاعد الاقبال على اقتنائها من قبل البغداديين، والشباب منهم على وجه الخصوص، بالرغم من الكم الكبير من السيارات الحديثة التي يتم استيرادها في الوقت الحاضر من قبل القطاعيين العام والخاص.

وتشهد سيارات الخمسينات والستينات اقبالا واسعا من قبل هواة السيارات القديمة، خاصة من ماركات شيفروليه وكرايسلر ومرسيدس، ما ادى الى ارتفاع كبير في اسعارها التي بدأت تضاهي اسعار احدث السيارات في السوق العراقية.

ويقول هواة إقتناء السيارات القديمة او "الانتيكا"، كما يطلقون عليها، ان هذه السيارات تحمل من المواصفات ما لا تتوفر عليه السيارات الحديثة، من ناحية الفخامة والمتانة، فضلاً عما تحمله من ذكريات، كما يفيد الشاب حازم علي، فيما يشير عبد الحسين شعيب الذي يملك عدداً من سيارات تراثية قديمة الطراز، الى ان معظم هذه السيارات يتميّز بكونه متفرداً في الشارع، الامر الذي يدفع الباحثين عن التميّز الى اقتنائها.

الى ذلك يؤكد هشام مهدي، صاحب احد المعارض في بغداد، ان اسعار السيارات القديمة شهدت مؤخرا ارتفاعا ملحوظا بسبب زياة الاقبال على شرائها.

XS
SM
MD
LG