روابط للدخول

منتخب شباب العراق البطل غير المتوج لمونديال تركيا


شوارع بغداد بعد فوز منتخب الشباب على كوريا الجنوبيىة

شوارع بغداد بعد فوز منتخب الشباب على كوريا الجنوبيىة

نتابع في "المشهد الرياضي"لهذا الاسبوع دلالات الانجاز الذي حققه منتخب الشباب في مونديال تركيا بالنسبة لآفاق كرة القدم العراقية بعد ان رد لها الاعتبار بأداء متميز أوصله الى شبه النهائي واعلانه في الصحافة البريطانية بطلا غير متوج. ونتابع ايضا واقع الرياضة محافظة الديوانية بين وفرة الطاقات الشابة وندرة المنشآت الرياضية لاطلاقها، وأخبار الرياضة في العالم، لكننا نستهل "المشهد" بهذا الشريط من الأخبار المحلية.

ـ اجمع الوسط الكروي جمهورا وخبراء على ان ما حققه ليوث الرافدين في مونديال تركيا انجاز يُسجل في تاريخ الكرة العراقية بأحرف من ذهب. وستكون له دلالات بالغة الأثر في تطوير اللعبة بظهور جيل لولا سطوع اسمه لبقيت سماء الرياضة العراقية غائمة.

ـ يشارك منتخب الشباب للشطرنج تحت سن السادسة عشرة في المحفل العالمي الذي يقام هذا الشهر في الصين. واعرب رئيس الاتحاد العراقي للشطرنج ظافر عبد الأمير عن ثقته بجدارة لاعبي المنتخب الشباب لتمثيل العراق في المحفل الذي يُقام من 21 الى 31 تموز باشراف الاتحاد الدولي.

ـ اعلنت اللجنة الاولمبية الوطنية موافقتها على منح الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم 50 الف دولار لمعالجة العجز المالي في ميزانية الاتحاد. ونشأ العجز في ميزانية الاتحاد بسبب المصاريف المترتبة على بقاء منتخب الشباب في منافسات مونديال تركيا حتى النصف النهائي. ويا ليت ان يكون كل عجز مالي ناجما عن مثل هذا السبب.

ـ اخُتتمت هذا الاسبوع منافسات بطولة العراق لسباحة المعوقين بمشاركة اربعة عشر ناديا ولجنة فرعية. وقال رئيس الاتحاد العراقي لسباحة المعوقين رائد عبد الكريم ان البطولة اسفرت عن فوز لجنة ذي قار بالمركز الأول وجاء نادي بابل ثانيا فيما احتل نادي المشاهدة المركز الثالث. وأكد عبد الكريم ان المنافسات كانت شديدة بين اللاعبين الذين توزعوا على فئات حسب درجة العوق.

ـ يشارك المنتخب الوطني للتجديف في بطولة آسيا التي تستضيفها الصين في ايلول المقبل. واعلن رئيس الاتحاد المركزي للتجديف ماجد صالح ان المنتخب الوطني العراقي سيمثَّل بستة جدافين في البطولة التي تستمر من 22 الى 30 ايلول بمشاركة العديد من المنتخبات الآسيوية.

ـ أنهى اتحاد الكرة جميع الخطوات الادارية الرسمية لمباراة المنتخب الوطني امام نظيره التشيلي الشهر المقبل. وقال الاتحاد ان المباراة التي سُتقام في السويد خلال شهر آب متفق عليها مسبقا في اطار التحضير لتصفيات آسيا. واضاف ان موعد المباراة النهائي لم يُحدد حتى الآن.

ضوء على قضية
توالت الإشادات الدولية والمحلية على منتخب الشباب الذي رد اسم العراق عاليا في عالم كرة القدمرغم خسارته امام ارغواي بركات الحظ الترجيحية في مونديال تركيا بعد وصول ليوث الرافدين الى المربع الذهبي لأول مرة في تاريخ الكرة العراقية. وبصرف النظر عن هذه النتيجة المؤلمة فان العراق ارسل شبابا عادوا اليه رجالا مكللين بالغار حتى ان الصحافة البريطانية وصفت كتيبة حكيم شاكر بالبطل غير المتوج لما جسده هذا الفريق من مثال للعب النظيف والاخلاق والالتزام العالي داخل المستطيل الاخضر. وترك هذا المنتخب اثر كبيرا في قلوب ونفوس الجماهير العراقية التي اشادت من على المدرجات وخلف شاشات التلفاز بالأداء الرجولي للاعبين كعلى حد تعبير المواطن جعفر محمد الذي تحدث لمراسل المشهد الرياضي احمد الزبيدي.

ودعا المواطن حسيب غني اتحاد كرة القدم الى الاستمرار بدعم هذا الفريق من اجل ان يتسلم زمام المنتخب الاول واصفا منتخب الشباب بأنه تمكن من قهر نصف فرق الكرة الارضية.

الخبير الكروي صالح راضي أشاد بالاداء المتميز لليوث الرافدين على مدار مباريات التصفيات مؤكدا ان هذا الفريق يمثل نواة لمنتخب عراقي كبير .

وقال مدرب المنتخب الشبابي حكيم شاكر ان ما تحقق من انجاز كان بجهود الجهاز الفني والاداري واللاعبين فضلا عن الجمهور الذي كان بحق اللاعب 12 في الفريق

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" اشاد بالفريق العراقي في اكثر من مناسبة فضلا عن اشادته بالجمهور العراقي المنضبط ومنحه لقب اللاعب 12 بشكل رسمي. ولم تقف الاشادات عند حد الفيفا بل تعدتها حتى الى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كامرون الذي وصف منتخب شباب العراق بأنهم جيل كبير ويستحق كل الاحترام لا التصغير مقدما اعتذاره عن وصف جاء في صحيفة الاندبندنت البريطانية التي قالت انه فريق أطفال الحروب بعد ان اقصى العراق انكلترا من البطولة .

وكانت دعوات عديدة صدرت عن رياضيين ومختصين تناشد اتحاد الكرة الحفاظ على لحمة هذا الفريق من اجل تطويره خدمة للكرة العراقية الامر الذي دفع الاتحاد العراقي الى ان يؤكد ان جميع ابواب المنتخب الأول مفتوحة لكل لاعب يستحق ارتداء قميص المنتخب الوطني، كما جاء على لسان المتحدث باسم الاتحاد نعيم صدام
يذكر ان العراق لم يتمكن من الوصول الى المباراة النهائية لبطولة كأس العالم للشباب بعد ان اطاحت به ضربات الحظ الترجيحية امام منتخب الاورغواي بعد ان اضاع اللاعب سيف سلمان الضربة الاخيرة للعراق .

من المحافظات
تزخر محافظة الديوانية بطاقات رياضية شابة في العاب مختلفة. ويتطلب اطلاق هذه الطاقات وصقلها لترجمتها الى انجاز رياضي توفر مستلزمات في مقدمتها البنى التحتية والدعم المادي. ولكن رياضيين تحدثوا لمراسل المشهد الرياضي في الديوانية احمد الصباغ شكوا من ضعف هذا الدعم وما يتركه من آثار سلبية على واقع الرياضة في المحافظة.

وعلى مستوى البنى التحتية لفت رياضيو الديوانية الى نقص الكادر التدريبي وقلة الملاعب بالمقارنة مع الأعداد الكبيرة من الرياضيين.

وناشد الرياضيون الديوانيون وزارة الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية الانتباه الى هذا الواقع ومعالجته بتوفير المنشآت التي يحتاجها الرياضي للتدريب فضلا عن الدعم المادي والمعنوي المطلوب من هذه الجهات.

وقال استاذ التدريب البدني في كلية التربية الرياضية احمد عبد الزهرة ان ضعف الجوانب الفنية والتدريبية وعدم اعتماد الأسس العلمية يسهم بقسط كبير في تدني مستى الرياضة.

وذهب المدرب محمد حمزة الى حد القول ان الاهمال الذي تعاني منه الرياضة في الديوانية حكم عليها بالموت السريري على حد وصفه. واعرب عن اسفه لوجود منجم من المواهب الرياضية يُطمر وتُهدر خاماته بسبب هذه الاهمال.

ولكن مدير شباب ورياضة الديوانية طالب الموسوي أكد ان المديرية تعمل كل ما بوسعها لدعم الرياضة مشيرا الى بناء ستة ملاعب لكرة القدم موزعة على مركز المحافظة واقضيتها وبيت الشباب بكلفة اجمالية 20 مليار دينار. كما أُحيل مشروع بناء ملعب بسعة 30 الف متفرج وثلاثة ملاعب تدريبية بكلفة اجمالية قدره 120 مليار دينار.

الرياضة في العالم
ـ دعا جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا". اسرائيل الى تخفيف القيود التي تفرضها على حركة اللاعبين والفنيين الكرويين الفلسطينيين.

وقال بلاتر ان الفيفا قرر تشكيل لجنة خاصة لبحث هذه المشكلة التي تعرقل تطور كرة القدم في الأراضي الفلسطينية. وتضم اللجنة ممثلين عن الفيفا واتحادات رياضية اوروبية وآسيوية الى جانب مسؤولين رياضيين من اسرائيل وفلسطين. وستجتمع اللجنة في زوريخ في ايلول المقبل.

ـ اعلنت هولندا ان الدراج البريطاني مارك كافنديش شخصية غير مرغوب فيها ومنعته من المشاركة في سباقها القادم للدراجات. وجاء المنع بعد اتهام الدراج البريطاني بإسقاط نظيره الهولندي توم فيلرز عن عمد خلال المرحلة العاشرة من طواف فرنسا الدولي للدراجات الهوائية.

ـ يدافع الملاكم المكسيكي ادريان هرنانديز الشهر المقبل عن لقب مجلس الملاكمة العالمي بوزن الذبابة الخفيف امام متحديه الياباني اتسوشي كاكوتاني.
وسيُقام النزال في العاصمة المكسيكية في العاشر من آب المقبل. وقال كاكوتاني انه يعلم ان هرنانديز يتمتع بأفضلية عليه بين جمهوره وفي وطنه ولكنه سيحاول الفوز عليه بالضربة القاضية.

ـ اصبح اللاعب الاسكتلندي اندي مَري أول بريطاني يتوج بلقب بطولة ويمبلدون الانكليزية للتنس منذ سبعة وسبعين عاما. وفاز مري المصنف ثانيا في المباراة النهائية على الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول في العالم بثلاث مجموعات. وكان آخر بريطاني فاز بلق البطولة اللاعب فريد بيري في عام 1936.

ـ يتصدر اربعة لاعبين من نادي بايرن ميونيخ الالماني حامل لقب دوري الأبطال قائمة المرشحين العشرة لجائزة افضل لاعب في اوروبا هذا العام. ورباعي بايرن ميونخ هم الالماني توماس مولر والفرنسي فرانك ربيري والهولندي اريان روبن والالماني باستيان شفاينشتايغر. كما تضم قائمة المرشحين على جائزة الاتحاد الاوروبي لكرة القدم مهاجم برشلونة ليونيل ميسي ومهاجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو ومهاجم مانشتسر يونايتد روبن فان برسي ومهاجم سانت جرمان الباريسي زلاتان ابرهيموفيتش ونجم توتنهام الانكليزي غاريث بيلي.


XS
SM
MD
LG